fbpx
بانوراما

لحلو يقطر الشمع بسبب ريدوان

استغل الفنان نعمان لحلو، أغنية ريدوان الجديدة “بووم بووم” لتقطير الشمع على مسؤولي وزارة السياحة، إذ نشر تدوينة على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، جاء فيها “برافو… أغنية وفيديو كليب ريدوان” رفقة مغنين عالميين، تعادل سنوات من العمل الذي تقوم به وزارة السياحة من أجل الترويج السياحي، والحضاري لبلادنا”.
وتابع في تدوينته التي تفاعل معها العديد من متابعيه “نزلت هاته الأغنية في وقتها تماما، بعد هبوب نسيم إيجابي لانتقال المغرب إلى بلد يحترم القانون، ويحارب المفسدين”، قبل أن يضيف “برافو ريدوان لمهنيتك ووطنيتك”.
ولم يترك نعمان الفرصة تفوته دون الحديث عن أمله في أن يفك الحصار عن مشروعه، ويتعلق الأمر بوثائقي حول الموسيقى، الذي أنتجته شركة أمريكية، وشارك في تصويره، مشيرا إلى أن التلفزيون المغربي “يفرض حصارا عليه رغم أنه عرض في دول عديدة”.
وكتب لحلو “أتمنى أن يفك الحصار فـــي التلفـــزيون المغربي عن العمل الكبير “Music Voyager”، الذي ساهمت في إنجازه عن المغرب، والــذي يبـــث على أكثر من 600 قنــاة فــي العالــم، باستثناء البلد الأم، الــذي هــو موضــوع الوثائقي، حتى تكتمل الصورة”.
وفي سياق متصل، تحدث لحلو في تدوينــة لــه على صفحته على “الفيسبوك” ، قبل أكثــر مـن سنة، جــاء فيها “انتهيت من جولة إعلاميــة، رفقــة فريق تصوير تلفزيــوني أمريكي من تصوير ثلاث حلقات، مدة كل حلقة 30 دقيقــة، عن المدن المغربية وموسيقــاها، إذ قمنا بتصوير 10 مدن والفرق الموسيقية الخاصة بها”.
وأضاف “كنت طيلة مدة البرنامج سفيرا للمغرب، وكذلك مكلفا بالإنتاج بالمغرب، وحريصا على طبع صورة مشرفة للمغرب في أعين فريق التصوير، حتى أن منتج البرنامج قال إن أحسن حلقة صورها ضمن 50 بلدا هي المغرب، كما أشاد بنظافة المدن وحسن أخلاق شعب المغرب، مما جعله يكتب شعرا عن المغرب في صفحة البرنامج الرسمية على فيسبوك”.
واسترسل لحلو: “لكن صديقي المنتج لم يكن يدري أنني وفريق عملي كنا نسهر بعد أن ينام فريقه، حتى نتأكد من أن الطريق الذي سنسلكه في اليوم المــوالي مؤمن من جميـع النواحي، وأننا كنا نختار مسالك ملتوية وطويلة، لكي يمر فريق التصوير فقط من المسالك النظيفة والآمنة”.
إ. ر

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى