fbpx
وطنية

مخيم جديد بالمنطقة العازلة على حدود موريتانيا

أفادت مصادر مطلعة أن 70 أسرة من قبائل أولاد تميم نصبت، صباح أمس (الاثنين)، خيامها في المنطقة المعروفة باسم «قندهار» القريبة من منطقة «الكركارات»، على الحدود بين موريتانيا والمغرب.
وأكدت المصادر ذاتها أن النازحين الجدد ينتمون إلى فئة العائدين من مخيمات تندوف، وقد اختاروا هذه المنطقة لرفع مطالبهم غير المحددة إلى حدود الساعة، حتى لا يتمكن المغرب من التدخل لفك المعتصم الجديد، واختاروا المنطقة العازلة التي تخضع إلى مراقبة قوات «المينورسو» لنصب خيامهم، وهي منطقة يحتلها المهربون المغاربة والموريتانيون، خاصة أولئك المتورطين في تهريب السيارات المسروقة وغيرها من المواد.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى