fbpx
الرياضة

“الماص” يدافع عن صدارته بسلا

المسيرة في مهمة صعبة أمام المولودية ومدرب الكاك يلعب ورقته الأخيرة
يدافع المغرب الفاسي على صدارته في المباراة، التي يحل فيها ضيفا على جمعية سلا بملعب أبوبكر أعمار في سلا اليوم (السبت)، انطلاقا من الثالثة عصرا، لحساب الدورة السادسة من منافسات بطولة القسم الثاني.
وإذا كان «الماص» حقق نتائج إيجابية منذ انطلاق البطولة، فإن مضيفه جمعية سلا عانى سوء النتائج، إذ يحتل المركز قبل الأخير بثلاث نقاط ودون أي فوز، ما يجعله هذه المباراة مصيرية بالنسبة إليه من أجل العودة إلى سكة الانتصارات.
وسيكون اتحاد الخميسات، صاحب المركز 13 بأربع نقاط، في مهمة صعبة، عندما يستضيف يوسفية برشيد، الثاني ب10 نقاط، إذ تشكل هذه المباراة بالنسبة إلى الزموريين فرصة لطي نتائجه السلبية، التي عجلت بإقالة المدرب عبد الإله صابر وتعويضه بعزيز الكراوي.
ويأمل اتحاد الخميسات في أن تشكل مباراة برشيد مناسبة للمدرب الجديد لإظهار علو كعبه في قيادة سفينته وتجنب التعاقد مع مدرب بديل.
من جانبه، يخطط رجاء بني ملال، الثاني ب10 نقاط، للعودة بنتيجة ايجابية أمام مضيفه الرشاد البرنوصي، الثامن بسبع نقاط.
وينتظر أن تعرف هذه المباراة تنافسا حادا بين الطرفين، بالنظر إلى الانطلاقة الجيدة للملاليين ورغبة الرشاد البرنوصي في التصالح مع جماهيره بعد تواضع نتائجه في المباريات الثلاث الأخيرة.
أما النادي القنيطري، فسيلعب الكل للكل في مباراته أمام شباب بنجرير بالملعب البلدي في العرائش من أجل الفوز، بالنظر إلى احتلاله المركز 13 برصيد أربع نقاط فقط.
ويلعب مدربه حسن أوغني ورقته الأخيرة لتجنب الإقالة، بعد الانتقادات الموجهة إليه عقب تواضع مستوى «الكاك» منذ انطلاق المباراة.
ولم يستبعد مصدر مسؤول إمكانية الانفصال عن المدرب أوغني في حال مني الفريق القنيطري بهزيمة أخرى.
وفي مباريات غد (الأحد)، تشد مباراة شباب المسيرة ومولودية وجدة أنظار متتبعي القسم الثاني، بالنظر إلى تقارب مستوى الفريقين. ويطمح المولودية بقيادة مدرب عزيز كركاش إلى الارتقاء في سبورة الترتيب، خاصة أنه يحتل المركز الخامس بثماني نقاط، إلا أن مهمته لن تكون في المتناول أمام فريق المسيرة، الذي يستقبل بميدانه.
وبخصوص باقي المباريات، يتطلع الاتحاد الإسلامي الوجدي إلى وضع حد لهزائمه المتتالية، عندما يستضيف اتحاد سيدي قاسم غدا (الأحد) بالملعب الشرفي بوجدة، فيما يواجه وداد فاس أولمبيك الدشيرة في مباراة صعبة بالنسبة إلى الفريقين. أما مباراة قصبة تادلة ووداد تمارة، فأجلت إلى وقت لاحق.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى