fbpx
الرياضة

غضبة الطالبي بسبب منحة السلة

استشاط رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، غضبا بعد علمه بأن منحة 160 مليونا التي قدمتها اللجنة الوطنية الأولمبية إلى جامعة السلة لتأمين مشاركة المنتخب في كأس إفريقيا، وضعت في الحساب البنكي للأخيرة مباشرة.
وكشف مصدر “الصباح الرياضي” أن سبب غضب وزير الشباب والرياضة، يعود إلى تملص مصالحه من تنفيذ تعليمات قضت بعدم ضخ المنحة المذكورة في الحساب البنكي للجامعة، وإنما توضع رهن إشارة مسؤول مالي تابع للجنة الأولمبية، للتكلف بتدبيرها في مشاركة المنتخب.
وأوضح المصدر نفسه أن الطالبي العلمي لم يرقه تعامل مسؤولي الوزارة مع التعليمات التي وجهها لهم، الشيء الذي ستكون له انعكاسات في اتخاذه مجموعة من القرارات التي تهم تغيير العديد من المسؤولين بالإدارة المركزية، مشيرا إلى أن وضع المنحة في الحساب البنكي للجامعة ساهم في إرباك مشاركة المنتخب الوطني بكأس إفريقيا بالسنغال.
وأضاف المصدر المذكور أن الطالبي العلمي اتخذ قرارا بعدم منح جامعة السلة أي منحة، إلى حين صدور التقرير الخاص بافتحاصها المزمع إجراؤه في الأسابيع المقبلة، بعد أن شدد على ضرورة انطلاق عملية الافتحاص بجامعة السلة.
وتسلمت جامعة السلة منحة 160 مليون سنتيم، بعد أن وضعت ضمانة لدى اللجنة الوطنية الأولمبية لاستخلاص المبلغ المذكور، فور توصل الجامعة بأول منحة من الوزارة بعد الافتحاص، وبعد إنهاء المشاكل المالية .
ومن المقرر أن تشمل عملية الافتحاص منحة 160 مليون سنتيم التي تسلمتها من اللجنة الأولمبية، الشيء الذي سيكشف معطيات جديدة حول المشاكل التي رافقت إعداد المنتخب الوطني لكأس إفريقيا.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى