fbpx
الرياضة

الأسود يلتقون إيرلندا بعد 24 سنة

كوبرلي ناب عن غريتس في المرحلة السابقة
غريتس: سأعتمد على كوبرلي والمباراة فرصة لقياس قوة وفعالية اللاعبين

يحل المنتخب الوطني غدا (الأربعاء) ضيفا على نظيره الايرلندي الشمالي في مباراة إعدادية بملعب وسند سوبارك ببلفاست، في حدود السابعة و45 دقيقة بالتوقيت المغربي.
ويقود هذه المباراة طاقم تحكيم نرويجي يتكون من طوم هارلد هاغن، بمساعدة مواطنيه ستيفن ويكن وفرانك أنداس.
ويواجه المنتخب الوطني نظيره الايرلندي للمرة الثانية، بعد الأولى التي انهزم فيها بهدفين لواحد عام 1986 ببلفاست، في سياق الاستعدادات لمونديال مكسيكو، وأحرز للمنتخب محمد التيمومي من ضربة جزاء.
وتشكل المباراة أول ظهور للبلجيكي إيريك غريتس مع المنتخب الوطني، منذ تعيينه مدربا له في يوليوز الماضي، في انتظار ثاني مباراة له أمام المنتخب الليبي في تاسع فبراير، قبل مواجهة الجزائر في 27 مارس المقبل.
ويراهن غريتس في مباراته الأولى بالعودة بنتيجة إيجابية أمام منتخب ايرلندا رغم صعوبة المباراة، بما أن الأخير يستقبل بملعبه وأمام جماهيره.

وقال غريتس إن يعول على مساعده دومنيك كوبرلي، لأنه يعرف جيدا اللاعبين المغاربة المحليين والمحترفين، مضيفا أن سيستعين بخدماته في مباراة يوم غد.
وأوضح غريتس، في حوار مع الموقع الالكتروني للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن اللاعبين الذين اختارهم يشكلون مجموعة قوية ومتجانسة وموهوبة، ومباراة إيرلندا ستكون فرصة لمتابعة تقدمهم.
وعن اختياره عناصر جديدة لضمها للمنتخب، قال «أتمنى أن يجدوا متعة اللعب والتألق مع المنتخب، وهذا أهم بالنسبة إلي من النتيجة، لأن اندماجهم في المجموعة شيء جيد، خاصة أن هذا المعسكر فرصة كبيرة لهم».
وبخصوص عدم تعويض اللاعبين المصابين، قال «أعتقد أن المجموعة المستدعاة جيدة، لذلك وجدت أنه من الأفيد عدم استدعاء لاعبين آخرين لتعويض الغائبين».
وأضاف غيرتس حول الفائدة من مواجهة منتخب إيرلندا، إن الأخير سيجعله يقف على مدى قوة وفعالية اللاعبين، خصوصا مع القوة البدنية التي يتمتع بها اللاعبون الإيرلنديون.
وينهي المنتخب الوطني اليوم (الثلاثاء) تحضيراته بخوض آخر حصة تدريبية بملعب سوربارك، الذي يحتضن المباراة نفسها، ويركز فيها الطاقم التقني على نظام اللعب والنهج التكتيكي الذي سيعتمده.وينتظر أن يشارك فيها جميع اللاعبين، خاصة الملتحقين بمعسكر بلفاست متأخرين، تليها ندوة صحافية لغريتس بحضور وسائل إعلامية وطنية وأجنبية.
وحسب معلومات حصل عليها «الصباح الرياضي» فإن غريتس سيعتمد على أغلب اللاعبين، الذين خاضوا مباراة تانزانيا، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية، دون استبعاد مشاركة كل من ناصر شادلي ويونس بلهندة، الوافدين على تشكيلة المنتخب، وعادل تاعرابت، الغائب عن مباراة تانزانيا، إضافة إلى الظهير الأيسر بدر القادوري.
ويعاني المنتخب الايرلندي غياب أبرز لاعبيه الأساسيين نظير كايت ماك وسامي كليندن وكوري إيفان وفيني وارين وكريس بريد والحارس ماك تايلور، لأسباب مختلفة.
يذكر أن اللاعبين المصابين مبارك بوصوفة وكريتيان بصير وافقا على التنقل إلى بلفاست لعرض حالتهما على طبيب المنتخب الوطني، ولقاء المدرب إيريك غريتس.

عيسى الكامحي وأحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى