حوادث

حشيش بحافلة للنقل الدولي

تمكنت المصالح الجمركية بميناء طنجة المتوسط، المكلفة بفحص الحافلات والشاحنات العابرة نحو أوروبا أول أمس (الاثنين)، من ضبط كمية من“الشيرا” وصل وزنها 100 كيلوغرام، وعثرت عليها مخبأة بخزان وقود حافلة للنقل الدولي وهي تتأهب للعبور نحو الضفة الأخرى.
وأفاد مصدر مطلع، أن الكمية المحجوزة، جرى ضبطها بحافلة فارغة من الركاب متجهة نحو هولندا، بعد أن تم إخضاعها لتفتيش روتيني بواسطة الكلاب المدربة، وفحص بواسطة جهاز “السكانير”، الذي أبانت صوره عن وجود أجسام غريبة داخل خزان الوقود، حيث تم حجزها لإتمام إجراءات التفتيش.
وإثر ذلك، قامت الفرق المكلفة بمكافحة المخدرات بتقطيع الخزان الحديدي بواسطة منشار كهربائي، لتعثر بداخله على صفائح من (الشيرا)، التي عمل المهربون على لفها بواسطة ورق بلاستيكي مقوى لحمايتها من التلف والانحلال وسط البنزين، وكذا للتشويش على جهاز السكانير والتمويه على العناصر الجمركية المكلفة بالتفتيش، حتى يتسنى لهم العبور بها نحو أوربا.
وأضاف المصدر نفسه، أن العناصر الجمركية قامت باعتقال سائق الحافلة ومساعده، وهما مغربيان يتحدران من طنجة، وعملت على تسليمهما لمصالح الشرطة القضائية بالميناء، التي أجرت معهما بحثا أوليا أنكرا خلاله علمهما بوجود المخدرات المحجوزة، لتقوم بإحالتهما على المصالح الولائية بطنجة، التي وضعتهما تحت تدابير الحراسة النظرية بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تعميق البحث معهما للتأكد من حقيقة ادعائهما، وكذا معرفة الأطراف التي كانت وراء هذه المحاولة الفاشلة.
ومن المنتظر أن تحيل المصالح الأمنية، اليوم (الأربعاء)، الموقوفين على وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة، لتكييف التهم الموجهة إليهما وعرضهما أمام أنظار العدالة لتقول كلمتها فيهما، فيما تمت إحالة المحجوزات على الإدارة الجهوية للجمارك قصد الإدلاء بمطالبها المدنية.
المختار الرمشي (طنجة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق