الرياضة

ملعب طنجة جاهز للسوبر الفرنسي

مدير الملعب أكد انبهار الشركة المنظمة بالأرضية
قال أنس الرهوني، مدير الملعب الكبير بطنجة، إن الملعب أصبح جاهزا لاحتضان كأس السوبر الفرنسي بين موناكو وباري سان جيرمان في 29 يوليوز الجاري، بعدما شهد صيانة شاملة، خاصة الأرضية.
وأكد الرهوني في لقاء صحافي شمل جولة استطلاعية حول مرافق الملعب، أن اللجنة المنظمة انبهرت لجاهزية الملعب ومرافقه خلال زيارتها الأولى، وأبدت ملاحظة حول الأرضية، لكن خلال زيارة ثانية أبدت ارتياحها للحالة الجيدة التي أصبحت عليها، بعدما شملتها صيانة شاملة بإشراف من شركة برتغالية متخصصة.
وعن الجانب الأمني، أكد مدير الملعب إضافة 20 كاميرا مراقبة عالية الجودة لتفحص وتحليل الصور بدقة كبيرة، ليرتفع العدد إلى 80 كاميرا، بأماكن حساسة، وبكل الجوانب داخل الملعب ومحيطه.
وهي المرة الثانية التي تحتضن فيها طنجة مباراة من هذا النوع، بعد نسخة 2011 التي جمعت أولمبيك مارسيليا وليل، والرابعة بالنسبة إلى إفريقيا بعد إجرائها بتونس في 2010، وليبروفيل في 2013.
وتم وضع كراس في أماكن كانت تستغلها ”الإلتراس”، بعدما كانت عارية بطلب من الفصيل التشجيعي لاتحاد طنجة حتى يتسنى لأعضائه التحرك بحرية.
وأشار مدير الملعب الكبير إلى أن مواقف السيارات المجاورة للملعب ستكون رهن إشارة الجميع بالمجان، نافيا ادعاءات بعض مستغليها بكرائها من إدارة الملعب.
وعقدت اللجنة المنظمة ندوة صحافية بطنجة في وقت سابق سلطت خلالها الضوء على هذا الحدث الكروي، وتطرقت للترتيبات المتخذة بتنسيق بين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والعصبة الاحترافية الفرنسية.
وانطلقت عملية بيع التذاكر منذ 20 يوليوز الجاري بمجموعة من نقط البيع، وحددت الأثمنة في 30 درهما و100 درهم و150 درهما.
محمد السعيدي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق