fbpx
وطنية

اللجنة المطالبة بالحقوق الاجتماعية بالعيون تصدر تقريرها الأول

طالبت لجنة المطالبة بالحقوق الاجتماعية، التابعة إلى مخيم “كديم إزيك” بضواحي العيون، بالصحراء المغربية، في تقرير توصلت “الصباح” بنسخة منه، السلطات المحلية بالتفريق بين المطالبين بمطالب اجتماعية وأولئك الذين يسعون إلى تحقيق أهداف سياسية بتآمر مكشوف مع جهات أجنبية، معلنة تبرؤها ممن أسمتهم كل الصحراويين الذين يحملون ميولات انفصالية، وملحة على أنها لا تقاسمهم أفكارهم سواء “في الحاضر أو المستقبل”، معبرة عن أسفها لوقوعهم ضحايا تصرفات وصفتها ب”الصبيانية”.
وقالت اللجنة في تقريرها إن الصحراويين الذين نزحوا إلى مخيم “كديم إزيك”، لن يتوانوا عن المطالبة بحقوقهم المشروعة في الشغل والسكن و”سنطالب بتحقيقها بكل الوسائل المشروعة”، كما طالبت السلطات المحلية بإيقاف عمليات توزيع القطع الأرضية وبطائق الإنعاش والوظائف الى حين تكوين لجنة إقليمية مكونة من الممثلين الحقيقيين للشباب والموظفين النزهاء ل”يكون التقسيم عادلا ومنصفا تفاديا لأخطاء الماضي التي أوصلتنا الى الوضعية المزرية التي لا نحسد عليها”. كما طالب التقرير


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى