fbpx
الأولى

وكالة أسفار تنصب على أزيد من 300 راغب في الحج

المدير سلم نفسه وموظف حصل على 90 مليونا كان ينوي الفرار إلى الخارج

نصبت وكالة أسفار في بني ملال على أزيد من 300 شخص كانوا يستعدون للتوجه لأداء مناسك الحج هذا العام باسمها عن طريق تأشيرات المجاملة.
وعلمت “الصباح” أن المسؤول رقم واحد عن الوكالة تمكن من جمع ملايين الدراهم من المرشحين لأداء مناسك الحج باسم وكالته، دون أن يفي بوعده تجاههم.
وبعد اعتصام المحتجين أمام وكالته بشارع محمد الخامس، وتعرضه للتهديد من قبل الضحايا، اضطر مدير الوكالة إلى تسليم نفسه إلى الشرطة، طلبا للحماية.
وحسب المصادر نفسها، فقد قصد المواطنون المتضررون أول أمس (السبت) المحطة الطرقية، وبادروا بتطويقها خوفا من أن يتمكن موظف في الوكالة من الفرار، وهو الشخص الذي استطاع أن يجمع ما لا يقل عن 90 مليونا من الراغبين في الحج.
واضطر رجال الأمن إلى الاستعانة بمجموعة من المواطنين الذين يعرفون الشخص جيدا، وشرعوا في التنقل بين الحافلات التي


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى