fbpx
أخبار 24/24تقارير

احتقان بمصر بسبب جزيرتي تيران وصنافير

أوقفت الشرطة المصرية عشرات الناشطين في مواجهة دعوات إلى التظاهر أمس الجمعة واليوم السبت، احتجاجا على قرار البرلمان المثير للجدل الموافقة على الاتفاق الذي ينص على سيادة السعودية على جزيرتي تيران وصنافير.

وقال محام يعمل من أجل الافراج عن الموقوفين، إن السلطات أوقفت نحو خمسين ناشطا في مختلف أنحاء البلاد منذ صادق البرلمان على الاتفاقية الأربعاء الماضي.

وتنص الاتفاقية على منح السعودية السيادة على جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر عند المدخل الجنوبي لخليج العقبة، رغم معارضة قوية في مصر. وتفتح موافقة البرلمان المصري الباب للتصديق النهائي من قبل رئيس الجمهورية على الاتفاقية.

يقول معارضو الاتفاقية إنها عملية مقايضة للجزيرتين، لقاء الحصول على تمويل من السعودية.

وقال المرشح الرئاسي السابق والمسؤول في المعارضة حمدين صباحي في تسجيل فيديو، “نرجو من شعبنا أن يحضر لأننا بدون الشعب لا نستطيع الدفاع عما هو حق له”.

وتظاهر عشرات الصحافيين الثلاثاء الماضي ضد الاتفاقية في وسط القاهرة، قبل أن تفرقهم قوات الأمن.

وأثارت الاتفاقية فور توقيع الحكومتين المصرية والسعودية عليها في أبريل 2016، احتجاجات وتظاهرات غير مسبوقة ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي قامت الشرطة بقمعها.

ويدور جدل قانوني واسع في مصر حول ما إذا كانت محكمة الأمور المستعجلة مختصة أم لا بوقف قرارات المحكمة الادارية العليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق