fbpx
اذاعة وتلفزيون

يوسف يصور وثائقيا عن مكناس

عشقه لزواياها وشيوخ الصوفية وهويتها الثقافية وراء اشتغاله مجانا

ينشغل حاليا الفنان البريطاني سامي يوسف بمكناس بتصوير شريط وثائقي عن المدينة التي عشقها وأحبها في زيارات سابقة له، حسب ما أكدت مصادر في تصريحها ل»الصباح»، والتي اختار تسليط الضوء في عمله على هويتها الثقافية وأبرز معالمها.

وانطلق منذ أيام تصوير الشريط الوثائقي بمشاركة طاقم تقني مختص من بين أعضائه بريطاني من أصل إماراتي وتقني بريطاني من أصول هندية، حيث حلوا بعدد من فضاءات المدينة العريقة مكناس لتصوير مشاهد مختلفة من تراثها المادي والامادي.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الشريط الوثائقي يرمي إلى التعريف بمكناس وهويتها الثقافية، وذلك في إطار مشروع تم الاتفاق فيه بين الفنان سامي يوسف والجماعة الترابية لمكناس، مؤكدة (المصادر) أنه يعتبر سابقة وأنه ينجزه مجانا ودون أي مقابل، كما قد يعتقد البعض، خاصة أن الأمر يتعلق بفنان له قيمته الفنية وذي صيت عالمي. واسترسلت المصادر ذاتها، قائلة إن زيارة الفنان سامي يوسف لمكناس من قبل ومشاركته في أحد مهرجاناتها جعله يتأثر بفضاءاتها وتاريخها العريق، الذي كان وراء التفكير في عمل وثائقي سيؤدي فيها مقاطع من أشعار عدد من شيوخ الصوفية ويرافقه بتعليق بصوته باللغة الإنجليزية.

ومباشرة بعد إحياء الفنان البريطاني سامي يوسف حفله في افتتاح فعاليات النسخة السادسة عشرة من موازين توجه إلى مكناس من أجل الاشتغال على مشروعه الفني، الذي أكدت المصادر أنه يرغب من خلاله التركيز على الجوانب الصوفية لمكناس، انطلاقا من أنه عاشق للصوفية وأقطابها. وأضافت المصادر ذاتها أنه بهدف تسهيل مهمة طاقم العمل لتصوير الشريط الوثائقي فقد تم الحصول على رخصة من وزارة الأوقاف من أجل التصوير داخل المساجد والزوايا، كما يجري التصوير في فضاءات متعددة من بينها الأحياء القديمة، لتسليط الضوء على مجموعة من المكونات العريقة من بينها الصناعة التقليدية واللباس والأكل المغربي بشكل عام والمكناسي بشكل خاص.

وسيتخلل الشريط الوثائقي، حسب المصادر ذاتها، قصائد بصوت الفنان سامي يوسف لعدد من ألمع شيوخ الصوفية من بينهم الشيخ الحراق و سيدي قدور العلمي، التي يسعى إلى الترويج لها باعتبارها أشعارا صوفية على الصعيد العالمي.

ويواصل الفنان سامي يوسف إقامته بمكناس من أجل الإشراف على شريطه الوثائقي إلى غاية ثامن وعشرين ماي الجاري، حيث سيحل ببريطانيا من أجل عملية المونتاج.

ومن جهة أخرى، أكدت المصادر ذاتها أن الفنان سامي يوسف يحضر لتصوير فيديو كليبين لأغنيتين جديدتين بمكناس خلال زيارته المقبلة، خاصة أنه أبدى إعجابه بزواياها وطابعها الروحي والصوفي. وعلى هامش إقامة الفنان سامي يوسف بمكناس فقد قام بمجموعة من الزيارات لفائدة جمعيات من بينها جمعية لمساعدة الأطفال المصابين بالثلاثي الصبغي، وذلك باعتباره سفيرا لمنظمة «اليونسكو».

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى