fbpx
الصباح الفني

التلفزيون المغربي خارج دائرة الحراك العربي

إلى متى يتحمل المغاربة تفاهات الآخرين وهلوساتهم التلفزيونية؟

ولى شهر رمضان بأخطائه ومغفراته، وإيقاعه الزمني المقلوب، وانقشع الغبار عن الزوابع التي أثارها النقاش الذي تجدد حول الإنتاج التلفزيوني، خاصة أن رمضان بالنسبة إلى للمشاهدين المغاربة هو الفترة الوحيدة في السنة التي يتذكرون فيها أن لهم تلفزيونا مثل بقية الشعوب.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى