fbpx
مجتمع

لوبي العقار يجهض مشروعا للتنمية البشرية بالفقيه بنصالح

تعتزم هيآت سياسية وفعاليات المجتمع المدني تنظيم وقفات احتجاجية لتنديد بما أسمته «مافيا العقار» بالفقيه بنصالح. ويأتي ارتفاع وتيرة الاحتجاجات بعد أن اكتشف السكان أخيرا خيوط فضيحة عقارية أبطالها شخصيات نافدة.
وكانت جريدة «الصباح» فتحت في وقت سابق ملف مافيا العقار بمدينة الفقيه بنصالح، حينما نشرت سنة 2005 مقالا تحت عنوان «مافيا العقار تزحف على المناطق الخضراء» تطرق إلى تفويت بقعة أرضية ذات موقع استراتيجي بالحي الإداري بجوار قصر البلدية من إدارة الأملاك المخزنية لأحد الخواص بثمن بخس ليقيم عليها مجمعا سكنيا ومحلات تجارية باعها بأثمنة خيالية، بدل الاحتفاظ بها كوعاء عقاري احتياطي ستحتاجه المدينة مستقبلا لإقامة مقر العمالة، إضافة إلى محاولة تحويل منطقة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى