أخبار 24/24دوليات

ماكرون: يجب لم شمل الفرنسيين أولا

أكد إيمانويل ماكرون، الذي انتخب أمس الأحد، رئيسا جديدا لفرنسا أنه سيتصدى للانقسامات التي تعاني منها البلاد .

وقال ماكرون في كلمة من المقر العام لحملته في باريس، “سأتصدى للانقاسامات التي تعاني منها فرنسا، مؤكدا أنه يدرك “غضب وقلق وشكوك” الفرنسيين.

وأضاف “أعرف انقسامات أمتنا التي دفعت البعض إلى الاقتراع في شكل متطرف، إنني أحترمهم” و”تقضي مسؤوليتي بتهدئة الخوف وبأن نعود إلى التفاؤل”.

يشار إلى أن معركة الانتخابات الرئاسية أفرزت انقساما عميقا في فرنسا، بين أوساط المدن التي تؤيد الإصلاح والأوساط الريفية الفقيرة التي جذبها الخطاب المتطرف.

وأكد الرئيس الفرنسي الجديد أنه سيعمل “على إعادة نسج العلاقات بين أوربا والشعوب التي تؤلفها”.

ووعد ماكرون بأن تكون “إعادة الأخلاق” إلى الحياة العامة أحد “أركان” عمله، بعدما تميزت الحملة بكشف فضائح عن وظائف وهمية مفترضة تورط فيها مرشح اليمين فرنسوا فيون ومرشحة اليمين المتطرف مارين لوبين.

وخلص ماكرون إلى القول “فلنحب فرنسا، سأخدمها بتواضع وتفان وتصميم”.

يشار إلى أن إيمانويل ماكرون (39 عاما) أصبح الرئيس الفرنسي الأصغر سنا، بعدما حصد 65 في المائة من الأصوات، في حين حصلت منافسته مارين لوبين على 35 في المائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق