fbpx
اذاعة وتلفزيون

“شذى الألحان” يخصص حلقتين لليلة القدر والفطر

تبث القناة الثانية، ابتداء من العاشرة والربع ليلة السبت المقبل، حلقة من برنامج «شذى الألحان» خاصة بليلة القدر المباركة، على أن تبث في التاسعة و20 دقيقة من ليلة السبت الثالث من شتنبر المقبل، حلقة تجمع أسماء المنور وعبد القادر شاعو، في أجواء عيد الفطر.
ويفتتح المقرئ محمد قسطالي، الفائز بإحدى دورات مسابقة التجويد المنظمة من قبل القناة الثانية، وبجائزة الكويت الدولية في حفظ وتجويد القرآن الكريم، الحلقة الخاصة بليلة القدر المباركة، لهذه السهرة الفنية التراثية للبرنامج الذي يعده الفنان والباحث الموسيقي عبد السلام الخلوفي.
وتشارك في حلقة برنامج «شذى الألحان»، الذي تقدمه منشدة الملحون ماجدة اليحياوي، مجموعة الإشراق للمديح النبوي والسماع الصوفي بقيادة الفنان أحمد العلمي. وستقدم خلال هذه الحلقة، وصلات إنشادية وفق الطبوع المغربية الأصيلة.
وتقدم فرقة الأنوار الأحمدية بقيادة عبد الله المخطوبي، قطعتين بتقنية تعدد الأصوات، ويتعلق الأمر بقطعتي «محمد يا رسول الله» جنريك المسلسل الشهير بالاسم ذاته، ومقاطع من «الثلاثية المقدسة» لسيدة الطرب العربي أم كلثوم، من كلمات صالح جودت وألحان الموسيقار رياض السنباطي.
وتحضر فرقة الإمام الجزولي بقيادة المنشد محسن الزكاف، هذه الحلقة الخاصة ضمن السهرات المبرمجة خلال شهر رمضان الكريم. وتقدم فيها وصلتين إنشاديتين، وفق مقامات الموسيقى العربية، فيما يقدم محمد ياسين العشاب، مجموعة من الإضاءات المعرفية.   ويركز العشاب خلال تدخلاته في الحلقة، على مجموعة من المحاور تخص «ليلة القدر وفضائلها العديدة»، و»الخصائص الإنشادية للطبوع المغربية»، و أهم مواضيع غرض المديح النبوي، والشعر الصوفي وأقسامه المتعددة، والقصائد العمدة في ربرطوار الزاوية، إضافة إلى محاور أخرى متنوعة.
ويحضر الفنان الجزائري عبد القادر شاعو، الحلقة الخاصة له ولزميلته الفنانة المغربية أسماء المنور المنتظر بثها بعد حلول عيد الفطر، إذ يؤدي أغاني من إبداعه، ويتحدث عن جوانب مضيئة من حياته الفنية الغزيرة بالعديد من الإبداعات الفنية التي تستحق الالتفاتة.  وشاركت في العزف خلال حلقة تكريم الفنان الجزائري شاعو التي صورت ببوسكورة، جمعية زرياب من وجدة برئاسة الفنان أحمد الغرناطي، في خامس تعامل لها مع البرنامج، بعد مشاركتها في حلقات سابقة مع سعيد المغربي وحياة بوخريص ونسيمة شعبان الجزائرية.     

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق