fbpx
الرياضة

باتون ينجو من هجوم مسلح في ساو باولو

نجا السائق البريطاني جنسون باتون، سائق فريق ماكلارين وبطل العالم لسباقات سيارات فورمولا 1 من هجوم مسلح من قبل إحدى العصابات في ساو باولو بالبرازيل.
وحاول رجال مسلحون الهجوم على سيارة السائق أثناء خروجه من مضمار السباقات بعد التجارب الرسمية، وفقا لما أعلنه فريقه ماكلارين مرسيدس.
وخرج باتون من الهجوم دون إصابات، وكذلك من كانوا برفقته من أفراد الفريق.
وقال باتون «إن الهجوم وقع السبت الماضي خلال رحلة العودة برفقة والده ومدير أعماله ومدربه إلى فندق الإقامة بعد انتهاء التجارب الرسمية لسباق جائزة البرازيل الكبرى الذي أقيم الأحد، ضمن منافسات بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات».
وأضاف باتون إنه أفلت من الهجوم، بفضل تحرك وتصرف سريع من الشرطي الذي كان يقود السيارة المسلحة التي كانت تقلهم، ما وضعه في مأمن من الهجوم. وذكر فريق ماكلارين «سلطات ساو باولو تصرفت بشكل كاف وبكفاءة».
وحاول المهاجمون استغلال المرور الكثيف وبطء تحرك السيارات. ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن باتون قوله «رأيت كلبا مضحكا. بعد ذلك شاهدت رجلا يحمل سلاحا، وشعرت بالخوف».
ويروي حامل لقب بطولة العالم: «قلت: أليس ذلك سلاحا؟»، ما دفع السائق إلى الإسراع على الفور»، مضيفا: «لحظتها رأينا ستة رجال يحملون رشاشات».
وأضاف البريطاني «إنني سعيد للغاية؛ لأن خطيبتي (عارضة الأزياء جيسيكا ميتشيبيتا) لم تكن برفقتي، كان الأمر سيصبح أكثر إثارة للرعب»، مبديا امتنانه للسائق «لقد أصبح أسطورة بالنسبة إلي».
ولم يكن سائق سيارات السرعة ومرافقوه هم فقط من عاشوا لحظات الخوف، فقد تكرر الأمر تقريبا مع ثلاثة من مهندسي فريق «ساوبر».
وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق