fbpx
حوادث

مغربيات يقاضين أميرات إماراتيات ببلجيكا

وجهن إليهن تهم الاحتجاز والمعاملة غير الإنسانية والمهينة والاتجار بالبشر

رفعت مجموعة من الخادمات، من بينهن مغربيات، دعاوى ضد أميرات من الإمارات العربية المتحدة، بتهمة الاحتجاز والمعاملة غير الإنسانية والمهينة والاتجار بالبشر.
ووجه القضاء البلجيكي إلى تسعة أشخاص بينهم ثمان أميرات من دولة الإمارات العربية المتحدة، بمن في ذلك الشيخة حامدة النهيان، أرملة الأمير محمد بن خالد النهيان، البالغة من العمر 64 سنة، تهمة الاتجار بالبشر واحتجاز خادمات في أحد فنادق بروكسل الفخمة عام 2008، كما ذكرت صحيفة بلجيكية في عددها ليوم السبت الماضي.
وقالت صحيفة “لا درنيير أور” (آخر ساعة) إن التحقيق انتهى أخيرا في هذه القضية التي بدأت في أول يوليوز 2008، مع قيام الشرطة بحملة على فندق “كونراد”، أحد أفخم فنادق بروكسل، حيث كانت أسرة الشيخ الراحل محمد بن خالد آل نهيان تستأجر طابقا منذ عدة أشهر.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى