fbpx
الرياضة

كوت ديفوار خيار المغرب للمونديال

احتضان أبيدجان لكأس إفريقيا وتوجهات الملك ترجح كفتها لتعويض البرتغال

بات المغرب مطالبا بإيجاد بلد بديل للبرتغال، لتقديم ملف مشترك لتنظيم كأس العالم 2026، إلى جانب إسبانيا.

ولم تبد البرتغال حماسا كافيا لفكرة التنظيم المشترك للمونديال، التي يتبناها المغرب، وأشرك فيها إسبانيا، وذلك بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة للبلاد، ما يدفع الجانب المغربي إلى التفكير في بلد إفريقي، هو كوت ديفوار.

وقال أحمد غايبي، الذي اشتغل على ملفات كأس العالم في سنوات سابقة، وكان صاحب فكرة تنظيم المونديال باتحاد شمال إفريقيا في عهد جامعة علي الفاسي الفهري، إن كوت ديفوار هي الخيار المناسب في هذه المرحلة، لعدة اعتبارات.

وأوضح غايبي في تصريح ل”الصباح” أن “كوت ديفوار ستحتضن كأس إفريقيا 2021، ما يعني أنها ستكون جاهزة، كما أن البلد يتطور، وظروفه  السياسية مريحة نوعا ما، دون أن ننسى أن اختيار بلد إفريقي إلى جانب المغرب، سيتماشى مع التوجهات الملكية بالانفتاح على إفريقيا”.

وبخصوص بعد المسافة بين إسبانيا والمغرب من جهة، وكوت ديفوار من جهة ثانية، قال غايبي إنها أقرب من المسافة بين بعض الولايات الأمريكية التي تعتزم تقديم ملف مشترك إلى جانب المكسيك وكندا.

وبدأ المغرب فعلا في تحركاته لتقديم ترشح مشترك لكأس العالم 2026، إلى جانب إسبانيا، وهي الفكرة التي كانت “الصباح” سباقة إلى الإشارة إليها، قبل أن تشير الصحف الإسبانية، إلى إجراء الملك محمد السادس مباحثات بهذا الشأن مع الملك لويس فيليبي السادس بهذا الخصوص.

وأجرى فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بدوره مباحثات مع ميغيل أنخيل فيار، رئيس الاتحاد الإسباني الخميس الماضي على هامش مؤتمر الكونفدرالية الإفريقية.

وقالت المصادر إن المباحثات كانت هامشية، ولم تستغرق سوى دقائق، أبرز خلالها المسؤولان اهتمامهما بموضوع التنظيم المشترك للمونديال، تماشيا مع توجهات الاتحاد الدولي اللعبة، الذي يعتزم رفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 48 منتخبا، ولمواجهة الملف المشترك الذي تعتزم الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك تقديمه.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى