fbpx
الرياضة

الأسود في الصدارة بعد إبعاد مالي

RENARDأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» مساء أول أمس (الخميس)، تجميده لنشاط الاتحاد المالي للعبة ذاتها إلى أجل غير مسمى. ويعود سبب توقيف الاتحاد المالي إلى التدخلات السياسية العديدة التي شهدها في الآونة الأخيرة، ما يتنافى مع قوانين الاتحاد الدولي للكرة.

وجاء هذا القرار مباشرة بعد حل الاتحاد المالي للكرة من قبل وزير الرياضة، بسبب الأزمة المالية، إذ أكد حينها بوبكار بابا ديارا، رئيس الاتحاد المالي، أن جهات عليا قررت حل هيأته، وتعيين لجنة مؤقتة لتدبير شؤونها لمدة 12 شهرا، بسبب الأزمة المالية التي يجتازها القطاع، دون إعطاء المزيد من التفاصيل، لحساسية منصبه في جهاز الأمن.

ويرفض الاتحاد الدولي “فيفا”، والكونفدرالية الإفريقية «الكاف» أي تدخل للسياسة في الرياضة، إلا في حال وقوع أخطاء جسيمة، أو اختلاسات مالية تستدعي تدخل الوزارة الوصية.

وعلى ضوء هذا القرار، ستجمد أنشطة الأندية والمنتخبات المالية، قاريا ودوليا، وبالتالي سيتم استبعاد المنتخب المالي الأول، من تصفيات مونديال روسيا.

ويعتبر المنتخب المالي منافسا للأسود في تصفيات كأس العالم 2018، وكان مرتقبا أن يتواجه المنتخبان ذهابا وإيابا في غشت المقبل، لحساب الجولتين الثالثة والرابعة. وسيؤثر قرار الاستبعاد على ترتيب المجموعة الثالثة في تصفيات المونديال، إذ بات الأسود يحتلون الصف الأول برصيد نقطتين، متبوعين بكوت ديفوار والغابون برصيد نقطة واحدة، بعد إلغاء نتائج منتخب مالي، مع مباراة زائدة بالنسبة إلى أشبال المدرب هيرفي رونار.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى