fbpx
الرياضة

بودريقة لحسبان: “باراكا علي”

مكتب الرجاء يرفض تأجيل الجمع الاستثنائي ويعترض على اللجنة المؤقتة 

جدد محمد بودريقة، الرئيس السابق للرجاء، رفضه العودة لتسيير الفريق، لدى زيارته للرئيس الحالي سعيد حسبان، في المصحة، أول أمس (الاثنين)، حيث يخضع للعلاج، بعد تعرضه لحادثة سير.

وقالت مصادر رجاوية إن حسبان قال لبودريقة “واش نرجع ليك السوارت”، فرد عليه “لا. صافي باراكا علي”.

وأكد بودريقة في حوار سابق مع “الصباح الرياضي” أنه لن يعود إلى رئاسة الرجاء، وقال “كنت مسطي أو درت عقلي”.

ورفض حسبان مساعي للعدول عن عقد الجمع العام الاستثنائي، أو تأجيله إلى نهاية الموسم، متمسكا بعقده في أقرب وقت، والتنحي عن منصبه.

وينتظر أن يعقد الجمع العام في الأسبوع الثاني من مارس المقبل، وسيخصص لتلاوة التقريرين المالي والأدبي، وتقديم تقرير مدقق الحسابات، واستقالة المكتب المسير، وانتخاب آخر.

ويرفض مكتب حسبان أيضا مقترح تشكيل لجنة مؤقتة لتدبير شؤون الفريق إلى نهاية الموسم، معتبرا أن الظروف تفرض انتخاب مكتب قار قادر على تقديم الإضافة، طبقا لاقتراحات اجتماع الأحد الماضي، بحضور رؤساء سابقين وبعض المنخرطين.

وجاءت مساعي تأجيل الجمع العام وتشكيل لجنة مؤقتة بعد مصاعب صادفت فرقاء الرجاء بخصوص إيجاد مرشح قادر على تحمل المسؤولية.

ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى