fbpx
الصباح السياسي

مقترح الحكم الذاتي يخرس الأبواق المأجورة

المغرب يعزز جهود التنمية بالأقاليم الجنوبية لحل المشاكل الاجتماعية

كانت المسيرة الخضراء التي حشد لها الملك الراحل الحسن الثاني 350 ألفا من المغاربة يحملون المصحف تعبيرا دينيا عن الجهاد في سبيل الله، والعلم الوطني تعبيرا عن أواصر المواطنة التي تجمع بينهم، وصور ملكهم تعبيرا عن الولاء للعرش. كانت المسيرة الخضراء حدثا كبيرا لفت أنظار الرأي العام الداخلي والعالمي، نظرا لطابعه السلمي من جهة، ونظرا إلى أن موجة الاستعمار التقليدي كانت انحسرت في السبعينات.
لم تكن هناك ضمانات أكيدة على نجاح المسيرة الخضراء، ولما نجحت أصبحت مدخلا لإعادة تهدئة الصراع حول السلطة بين المعارضة والحكم.
نجاح المسيرة الخضراء وخروج الملك الراحل الحسن الثاني منها أكثر قوة، شجعه أكثر على تطوير أدائه الدبلوماسي وربط علاقات واسعة في العالم العربي وفي أوربا وأمريكا وآسيا· وكان يولي للعلاقات الدولية اهتماما كبيرا، يختار سفراءه بنفسه، ويتواصل مع كبار قادة العالم، ويحرص على استضافة أكثر القمم، ونجح في أن يعطي للمغرب موقعا دبلوماسيا أكبر من


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى