fbpx
الرياضة

النهيري ينقذ الفتح بسيراليون

الركراكي: ظروف المباراة لم تساعدنا على تحقيق الفوز

عاد الفتح الرياضي بالتعادل من ملعب مضيفه جوهانسون السيراليوني بهدف لمثله، في المباراة التي جمعتهما، أول أمس (السبت) بفريتاون، لحساب ذهاب ثمن نهائي عصبة الأبطال الإفريقية.

وافتتح الفريق السيراليوني حصة التهديف في الدقيقة 51 من الجولة الثانية بواسطة لاعبه تونغارا، قبل أن يدرك محمد النهيري التعادل، عن طريقة ضربة خطأ مباشرة في الدقيقة 72.

وواجه الفريق الرباطي العديد من المشاكل في مباراته أمام جوهانسون السيراليوني، أبرزها سوء أرضية الملعب، وضعف أداء الحكم الموريتاني، فضلا عن غياب مجموعة من اللاعبين، ويتعلق الأمر بآس مانداو وبدر بولهرود والمهدي الباسل.

وعاد الفتح  إلى المغرب في رحلة مباشرة، أمس (الأحد). ومنح مدرب الفريق وليد الركراكي، راحة للاعبين، قبل أن يستأنفوا التداريب اليوم (الاثنين)، تحضيرا لمباراة الإياب السبت المقبل بملعب مولاي الحسن.

ومن المقرر أن يستعيد الفتح الرياضي لاعبيه المصابين خلال مباراة الإياب، بعد أن خصص لهم برنامجا إعداديا مكثفا رفقة المعد البدني عزيز كحيوش ومساعد المدرب نبيل باها.

وأبدى وليد الركراكي، مدرب الفريق، تفاؤله بانتزاع بطاقة التأهل إلى الدور المقبل خلال مباراة الإياب، مؤكدا أن لاعبيه مطالبون بالحذر، وعدم تكرار الأخطاء التي وقعوا فيها خلال مباراة أول أمس (السبت).

وأشار الركراكي إلى أن ظروف المباراة لم تساعد على العودة بنتيجة أفضل من التعادل.

وعبر الركراكي عن رغبته في أن يستعيد الفريق جميع عناصره خلال مباراة الإياب.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق