الرياضة

سواريز يقود الأوروغواي إلى نهائي كوبا أمريكا

تاباريز: الحصول على المركز الثاني سيكون كارثة

أنهى منتخب الأوروغواي حلم نظيره البيرو وتأهل على حسابه إلى الدور النهائي ببطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية 2011 لكرة القدم (كوبا أمريكا) المقامة حالياً في الأرجنتين، بعدما تغلب عليه بهدفين لصفر فجر أمس (الأربعاء)، في الدور قبل النهائي للبطولة. ويدين منتخب الأوروغواي بالفضل في الفوز والتأهل للنهائي إلى نجم ليفربول الإنجليزي لويس سواريز الذي سجل هدفي المباراة خلال خمس دقائق من الشوط الثاني.
ويلتقي منتخب الأوروغواي في النهائي مع الفائز في المباراة الأخرى ضمن الدور ذاته والتي تجمع بين منتخبي فنزويلا والباراغواي، وذلك وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
وبعد أن تعادل المنتخب الأوروغوياني في أول مباراتين له بالبطولة أمام منتخبي البيرو وتشيلي بنتيجة واحدة 1-1، نجح في العبور إلى دور الثمانية بفوز متواضع على المكسيك 1-0.
وقال المدير الفني لمنتخب الأوروغواي، أوسكار واشنطن تاباريز، عقب تأهل فريقه إن ”أي مشجع  سيعتبر الحصول على المركز الثاني بمثابة كارثة”.
وصرح تاباريز في مؤتمر صحافي عقب الفوز بمباراة بيرو بهدفين لصفر ”مفتاح نجاحنا هو قوتنا وقدرتنا على التسديد من خارج المنطقة وملء المساحات”.
وأضاف المدير الفني ”بيرو كانت منافسا قويا كما توقعنا، لقد شاهدناهم في المباراة الأولى، كنا قلقين بخصوص غيريرو وفارغاس”. وأشاد تاباريز بأداء مهاجميه لويس سواريز، صاحب هدفي الفوز، وفورلان مؤكدا أن تحركاتهما وبالأخص في الشوط الثاني ساهمت في تغيير شكل المباراة.

وكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق