fbpx
ملف الصباح

مجزرة الجديدة … جريمة السنة

مجزرة دوار «القدامرة» ضواحي الجديدة، تستحق لقب جريمة السنة، لعدد ضحاياها الذي وصل إلى 10، من بينهم والده وأمه وزوجته وفقيه «الدوار»، الذين ذبحهم بدم بارد، وأيضا لاستعانة الدرك بفرقة خاصة، وجدت صعوبة في اعتقاله، بعد أن حول بناته الأربع إلى دروع بشرية. دافع الجريمة البشعة ذكره المتهم، وهو للمناسبةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى