fbpx
الرياضة

وفاة لاعبي فريق برازيلي في تحطم طائرة

اتحاد أمريكا الجنوبية يعلق نهائي كوبا سودامريكانا بسبب الحادثة

تحطمت طائرة كانت تقل 81 شخصا بينهم فريق تشابيكوينسي البرازيلي لكرة القدم قرب مديين الكولومبية، وقتل خلال التحطم 76 شخصا ونجا 5 أشخاص، بينهم ثلاثة لاعبين.

وقرر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول” تعليق نهائي مسابقة “سودامريكانا” بسبب تحطم الطائرة التي كانت تقل الفريق البرازيلي، الذي كان عليه مواجهة مضيفه أتلتيكو ناسيونال الكولومبي في ذهاب الدور النهائي للمسابقة.

وكانت الطائرة القادمة من بوليفيا تقل 81 راكبا، بينهم لاعبو تشابيكوينسي، وطاقم من تسعة أعضاء وتحطمت في ثيرو غوردو في منطقة لا يونيون وقد عثر على خمسة ناجين في حين قتل 76 شخصا خلال هذا الحادث.

وتم حتى صباح أمس (الثلاثاء) انتشال 25 جثة في “منطقة من الصعب جدا الوصول إليها” حسب رئيس بلدية لا سيخا القريبة من مديين، الكين أوثوريو، مشيرا في تصريح لراديو “بلو” إلى إنقاذ 5 ركاب وهم حسب راديو “كاراكول” ثلاثة لاعبين من تشابيكوينسي وشخصان من طاقم الطائرة.

واللاعب الوحيد الذي أكدت السلطات نجاته من الحادث هو روشل، فيما ذكر راديو “كاراكول” اسمي الحارسين دانيلو (31 عاما) وجاكسون فولمان (24 عاما).

أ. ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق