مجتمع

هـدم بـنـايـات عـشـوائـيـة بـضـواحـي مـكـنـاس

باشرت سلطات ولاية مكناس، أخيرا، عملية هدم واسعة للأسوار المحيطة بالبقع الأرضية التابعة للأحباس الواقعة ب»بلاد بوزيان» بالجماعة القروية مجاط، بعد أن أنجزت لجنة مختلطة من الولاية تقريرا مفصلا، خلص في الأخير إلى وجود ما وصفته تجاوزات ومخالفات. وعززت اللجنة ذاتها ذلك بصور لما عاينته على الأراضي الفلاحية التي تتعدى مساحتها 60 هكتارا.
وأفاد مصدر ل»الصباح»، أن عملية الهدم استهدفت مستودعات ومرائب عشوائية، واستعانت بتعزيزات أمنية مكونة من عناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة، إذ تم تسخير آليات لهدم الأسوار التي أحاط بها العديد من مستغلي أراضي الأحباس الفلاحية المذكورة.
وتأكد لدى سلطات الولاية وجود تجاوز العلو القانوني والتستر على الأنشطة التجارية والصناعية التي يزاولها المستفيدون، بعد استغلال صمت المسؤولين المحليين بالجماعة القروية والسلطات، وهو ما ألحق أضرارا لدى المستغلين لتلك المستودعات والمرائب.
من جهة أخرى، عرفت الجماعة القروية مجاط الواقعة على بعد 10 كيلومترات جنوب مدينة مكناس في اتجاه الحاجب، اختلالات، أدت إلى استنبات المجال «العشوائي»، القريب من المنطقة الصناعية، في الوقت الذي تعمل فيه وزارة الداخلية على محاربته بعد إصدار تعليمات في الموضوع إلى الولاة والعمال، ووصل الأمر إلى توجيه مراسلات إلى والي مكناس سنتي 2004 و2008، آخرها خلال شهر غشت الماضي لإحاطته علما بما يجري في المنطقة، حول تشجيع وشرعنة البناء العشوائي على أراضي الأحباس وغيرها دون اتباع المسطرة القانونية، من تداعياتها استنبات مستودعات وبنايات عشوائية، وهو ما جعل الوالي فوزي يتدخل لإعطاء تعليماته في هذا الشأن ومباشرة التحقيق في الموضوع.
ويتساءل سكان المدينة عن الجهة التي سمحت باستنبات تلك البنايات العشوائية بتلك الأراضي، وبالتالي تحول المستفيدين، علما أن جلهم لا يتحدرون من المنطقة، إلى ضحايا جراء الخسائر بعد عملية الهدم.
ويعد ملف الجماعة القروية مجاط ثاني ملف يتدخل فيه والي مكناس منذ تعيينه على رأس الولاية بعد الأول قبل شهور قليلة بمدينة مكناس، وتحديدا بمحيط المنطقة الصناعية سيدي بوزكري بعد هدم عدد من الأسوار المحيطة بالبقع الأرضية التي سبق تجزئتها في ظروف انتخابوية، وإقامة مساكن عشوائية.
عبد العالي توجد (مكناس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق