fbpx
الرياضة

النجاري: مطمئنون على مستقبل الدراجة الوطنية

مصطفى النجاري
المدير التقني لجامعة الدراجات قال  إن 20 متسابقا سيستفيدون من المركز الجديد

قال مصطفى النجاري، المدير التقني للجامعة الملكية المغربية لسباق الدراaجات، إن أسبابا كثيرة تقف وراء النتائج الأخيرة التي يحققها المنتخب الوطني من بينها الدعم اللامشروط للجامعة وكافة المتدخلين وإرادة الدراجين، مضيفا أن العمل المنجز حاليا يعطي الاطمئنان على مستقبل الدراجة الوطنية. وأضاف النجاري، البطل السابق خلال فترة السبعينات والثمانينات، إن مركز التكوين الذي افتتح بحلبة الفيلودروم بمدينة الدار البيضاء، أصبح حقيقة بعد أن كان حلما لإعادة الاعتبار للدراجة الوطنية. وبخصوص البرنامج العملي للمركز قال « يستفيد من التحضير في البداية عشرون متسابقا من خيرة الدراجين الشباب ضمنهم طلبة، سيتدربون تحت إشراف مدرب أجنبي والنتائح ستظهر بإذن الله بعد سنتين أو ثلاثة.
يتراوح معدل سن الشباب المستفيدين من المركز بين 20 أو 21 سنة، بداية من سن السادسة عشرة، وحاليا اخترنا عشرين متسابقا من عدة مدن».  وفي ما يلي نص الحوار:


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى