fbpx
الأولى

خفافيش الظلام تخرج من جحورها لاصطياد الأبرياء

قطار الشعبوية يصل إلى محطته الأخيرة والمستقبل للديمقراطيين

ننحني إجلالا أمام أرواح شهداء ساحة جامع لفنا الذين صادر أمراء دم حقهم في الحياة، فالفاجعة، رغم مرارتها، تكشف نذالة خفافيش الظلام الذين يكفرون، بغير حق، الحاكم والمحكوم، ويعتبرون أرض الإسلام دار حرب، فهم خوارج العصر الحديث المارقون من النظام الديمقراطي، الذين لا يؤمنون إلا باستباحة دم الأبرياء من المغاربة وضيوفهم.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى