fbpx
الرياضة

مداخيل الديربي بلغت 200 مليون

سفراء فرنسا والجزائر وأمريكا يهنؤون الوداد على التنظيم ويبدون إعجابهم بالجمهور

بلغت المداخيل العامة لمباراة الديربي 110 التي جمعت أول أمس (الأحد) بين الوداد والرجاء لحساب الدورة 24 من بطولة القسم الأول، 200 مليون سنتيم مقسمة بين مداخيل بيع التذاكر (27 ألفا و500 تذكرة) ومداخيل اللوحات الإشهارية التي تثبت بملعب المركب الرياضي محمد الخامس. وبلغت مداخيل بيع التذاكر 173 مليون سنتيم في الوقت الذي بلغت فيه مداخيل بيع اللوحات الإشهارية الخاصة بهذه المباراة لوحدها 28 مليون سنتيم.
وكان من المقرر أن تكون المداخيل أكبر خصوصا المتعلقة ببيع التذاكر، إذ لم يتجاوز العدد المباع منها 27 ألفا و500 تذكرة إضافة إلى ثلاثة آلاف تذكرة بيعت بمركب محمد بن جلون واقتنتها شركات لتوزيعها على مستخدميها.
ومن جهة أخرى، قالت مصادر مطلعة إن سفراء فرنسا وأمريكا والجزائر، الذين حضروا المباراة، عبروا لمنظميها عن إعجابهم بمستوى التنظيم وقدرة مسؤولي الدار البيضاء على إخراج المباراة من دون مشاكل، مضيفة أنهم بعد نهاية المباراة شكروا المنظمين وكل من ساهم في إنجاحها.
وأوضحت المصادر ذاتها أن السفراء ظلوا يلتقطون صورا وفيديوهات «تيفو» جمهوري الفريقين قبل وبعد انطلاقة المباراة، قبل أن تتكفل عناصر أمنية بالزي المدني والرسمي بتأمين مغادرتهم للملعب بعد نهاية المباراة.
وكشفت المصادر ذاتها أن عددا من الأجانب خصوصا من الجنسية الأمريكية حضروا لمتابعة المباراة وظلوا محاصرين بعدد من رجال الأمن مخافة حدوث تراشق بالحجارة أو اعتداء.
يشار إلى أنها المرة الأولى التي يتابع فيها سفراء من عدة دول مباراة الديربي التي تجمع بين الوداد والرجاء البيضاويين.

أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى