fbpx
حوادث

حجز طنين من الملابس المهربة بمكناس

المحجوز شحن بالمنطقة الشرقية وكانت وجهته البيضاء

تمكنت عناصر الزمرة المتنقلة التابعة لجمارك مكناس  يوم الخميس الماضي من حجز كمية مهمة من البضائع  المهربة بمنطقة سبع عيون بضواحي المدينة، عبارة عن ملابس جديدة ومستعملة على متن شاحنة ومغطاة بإحكام بواسطة أكياس بهدف تمويه نقط المراقبة.
وتزن الكمية المحجوزة 2000 كيلوغرام وهي عبارة عن ملابس جديدة وبذلات رياضية وجوارب وقمصان، إضافة إلى الملابس المستعملة “البال”.
وأفاد مصدر جمركي ل”الصباح” أن الكمية المحجوزة سبق شحنها من المنطقة الشرقية، وكانت وجهتها مدينة الدار البيضاء. وقدرت إدارة الجمارك قيمتها ب605.000 درهم، فيما قدرت قيمة الشاحنة ب400.000 درهم. وسبق لزمرة جمارك مكناس أن ضبطت قبل شهور قليلة كميات مماثلة من الملابس وحفاظات الأطفال وسجائر مهربة،  ووسائل النقل التي استعملت في التهريب.
ويشار إلى أن عناصر جمارك مكناس تكثف مراقبتها الاعتيادية من أجل تعقب المهربين الذين يستعملون عدة طرق للتمويه بهدف تهريب السلع انطلاقا من الحدود الشرقية أو مدن الشمال، ويختارون مسالك طرقية غير مألوفة قصد الوصول إلى أهدافهم.
ويشار إلى أن جمارك مدينة مكناس أحبط منذ شهر يناير الماضي مجموعة من عمليات تهريب المخدرات والملابس والمواد المهربة من مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.
وأوقف في إطار العمليات التي قامت بها مصالح الجمارك بمكناس مجموعة من المتهمين أحيلوا على القضاء، وصدرت في حقهم عقوبات بالسجن والغرامة.
عبد العالي توجد (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق