fbpx
مجتمع

والي مراكش يحتوي إضراب الملاهي

بادر محمد مفكر، والي جهة مراكش – آسفي، إلى احتواء إضراب ليلة رأس السنة، الذي لوح به أرباب المطاعم والملاهي الليلية، فقرر الاستجابة إلى مطلبهم بالعودة إلى التوقيت القديم، وهو القرار الذي دخل حيز التنفيذ، منذ ليلة الاثنين الماضي، وتجسد في إضافة ساعة إلى التوقيت الحالي.
وتبعا لذلك، استفادت المطاعم التي كانت تغلق أبوابها في منتصف الليل من ساعة إضافية، واعتمد التوقيت بعد اجتماعات عقدها الوالي، مع أعضاء جمعية أرباب ومسيري المطاعم والملاهي الليلية بمراكش، بعد أن نبهت “الصباح”، في عدد السبت الماضي، إلى خطورة التصعيد الذي ينوي أعضاء الجمعية القيام به، فتوج الأمر  بلقاء قدموا فيه لمسؤولي وزارة الداخلية والأمن الوطني بالمدينة، أهم المشاكل والعراقيل التي تعترض نشاطهم السياحي، بسبب التوقيت الجديد .
ورغم ذلك، لم يتلق أرباب الملاهي الليلية، القرار بارتياح كبير، إذ أن القرار التعديلي لولاية مراكش، أضاف ساعة إلى توقيت الملاهي و”الكباريهات” التابعة للفنادق، فصارت لا تغلق أبوابها إلا في الخامسة صباحا، وهو ما اعتبره أعضاء في جمعية مستثمري وأرباب الملاهي الليلية، تمييزا.
ويصر المعنيون بالأمر، على أن تعمل الولاية على توحيد التوقيت، على غرار ما جرى بالبيضاء، حينما بادر الوالي خالد سفير، إلى التراجع عن مذكرة التوقيت الجديد، فلم يميز بين “الكاباريهات” التابعة للفنادق وتلك التي توجد خارجها، ووحد التوقيت فصار الجميع يغلقون أبوابهم في الخامسة صباحا.
و أفادت مصادر “الصباح” في ولاية مراكش،  أن اللقاءات المنعقدة حول الموضوع، شارك فيها مسؤولو المصالح الحكومية الخارجية المختصة ،وخصوصا القسم الاقتصادي بولاية جهة مراكش آسفي، والمصالح الأمنية، فتم تدارس العديد من النقط ضمن الملف المطلبي الذي تحمله جمعية مستثمري وأرباب المطاعم والملاهي الليلية بالمدينة الحمراء.
يشار إلى أن أرباب ومسيري 45 من الملاهي الليلية بمراكش، أعلنوا الجمعة الماضي، في لقاء مع “الصباح”، وجود تفكير جدي لإغلاق أبواب محلاتهم، أمام ضيوف المدينة، من المغاربة والأجانب والنجوم والمشاهير العالميين، الذين اختاروا المدينة لقضاء عطلة نهاية السنة والاحتفال بحلول 2016، سعيا وراء دفع الوالي إلى الاستجابة لطلب عقد لقاء معهم لطرح مشاكل  التوقيت عليه.
محمد السريدي (مراكش)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى