fbpx
الرياضة

الجمهور والتذاكر المزورة يسرقان الأضواء

الوداد يعود إلى سكة الانتصارات أمام WAC%20ET%20KACM%20BOTOLA%2040 ألف مشجع
أبدع جمهور الوداد الرياضي مساء أول أمس (السبت) مجددا خلال مباراة الفريق أمام الكوكب المراكشي لحساب الدورة العاشرة من البطولة الوطنية للقسم الأول ، من خلال احتفاليته المتواصلة طيلة المباراة.
وسجلت المباراة احتياطات أمنية كبيرة من خلال الحواجز التي تم وضعها في محيط ملعب المركب الرياضي محمد الخامس، إضافة إلى عملية التفتيش والمراقبة التي خضع لها غالبية الجمهور في مداخل الملعب.
ورغم السماح لأعداد كبيرة من الجمهور بالدخول خلال الشوط الثاني للمباراة إلا أنه لم تكن هناك أي أحداث شغب باستثناء اعتقال بعض المشجعين بسبب استهلاك المخدرات أو السرقة، فيما تم ضبط عدد من التذاكر المزورة قبل انطلاقة المباراة.
وفي السياق ذاته، عاد الوداد إلى سكة الانتصارات على حساب الكوكب المراكشي، بهدفين لصفر، برسم الدورة العاشرة من البطولة الوطنية.
وتمكن الفريق الأحمر من تجاوز هزيمة الدورة الماضية، أمام الفتح الرياضي بهدف لصفر، ليعزز مكانته في الرتبة الأولى من البطولة الوطنية، برصيد 23 نقطة.
وتمكن الوداد من افتتاح حصة التسجيل عن طريق رضا الهجهوج منذ الدقيقة الثالثة، قبل أن يضيف اللاعب ذاته الهدف الثاني في الدقيقة 52.
واعتبر الهجهوج ورشيد حسني وإبراهيم النقاش ومرتضى فال من أبرز لاعبي الفريق الأحمر، والذين ساهموا في تحقيق فريقهم للفوز السابع لهم في بطولة الموسم الجاري.
من جهة أخرى، عرفت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا، بلغ عدده 40 ألفا، إذ رسمت أبهى الصور واللوحات الفنية في المدرجات، نوه بها المدرب الويلزي جون توشاك بعد نهاية المباراة.
بالمقابل، حصد الكوكب المراكشي هزيمته الرابعة في بطولة الموسم الجاري، ليتراجع إلى الرتبة الثامنة برصيد 12 نقطة، ليدخل الفريق في أزمة نتائج، علما أنه لم يحقق أي فوز في المباريات الثلاث الأخيرة، فيما تنتظره مباريات قوية في الدورات المقبلة، بدءا من استقباله لأولمبيك آسفي في الدورة 11، ثم رحيله إلى أكادير لمواجهة الحسنية في الدورة الموالية.
أحمد نعيم
تصريحات
توشاك: تضررنا من المنتخب
قال الويلزي جون توشاك مدرب الوداد الرياضي إنه لم يفهم سر استدعاء عدد كبير من لاعبي الفريق للانضمام إلى المنتخب المحلي، مضيفا «هذا الأمر يجعلنا أكبر المتضررين. إننا نفتقد الأساسيين طيلة أيام الأسبوع ما يجعلنا في موقف حرج خلال المباريات».
أوضح «سيحرم فاخر الفريق من ستة لاعبين يعتبرون من الدعائم الأساسية للوداد، خصوصا أن هذه الظرفية تحتم على الفريق استقرارا نفسيا لمواصلة تركيز اللاعبين في تحقيق نتائج إيجابية وكذا لتأقلمهم مع بعضهم البعض».
وبخصوص المباراة قال توشاك Nإنه مطمئن عن المستوى العام للاعبي الفريق، قبل أن يؤكد أنه سيعيد النظر في البعض منهم «يجب إعادة النظر في بعض اللاعبين الذين لا يقدموا مستوى جيدا خلال المباريات ما يجعلني غير مطمئن على مستوى الفريق».
الدميعي: صدارة الوداد مستحقة
قال هشام الدميعي مدرب الكوكب المراكشي، إن فريق الوداد منظم بشكل جيد ويعرف جيدا الوقت الذي يسجل فيه أهدافه على الفرق المنافسة.
وأضاف الدميعي أن القوة الضاربة للوداد تكمن في العلاقة الكبيرة بين جماهير الفريق ولاعبيه، قبل أن يؤكد أن هذا الأمر يجعله يشعر بالغبن لأن أكبر إكراه يعيشه فريقه هي الاصطدامات المتكررة بين جمهور الفريق والمسيرين.
وكشف مدرب الكوكب أن فريقه يمر من فترات صعبة، منها تغيير رئيس الفريق والمكتب المسير وعزوف الجماهير التي دخلت في شنآن مع رؤساء سابقين إلى جانب الإكراهات المالية.
لقطـــــات
الحداد
قلل الطاقم الطبي للوداد الرياضي من خطورة الإصابة التي تعرض لها اسماعيل الحداد لاعب الوداد الرياضي في مباراة الكوكب المراكشي.
وقالت مصادر مطلعة إن الحداد سيشارك في الحصة التدريبية المقررة اليوم (الاثنين) بملعب مركب محمد بن جلون بعد يوم راحة سيستفيد منه اللاعبون.

جورفان
تابع البرتغالي جورفان فييرا، المدرب السابق للمنتخب العراقي وعدد من الأندية الخليجية، مباراة أول أمس (السبت) بين الوداد والكوكب المراكشي.
واستغل جورفان وجوده بالمغرب لمتابعة المباراة رفقة عدد من الدوليين السابقين للفريق الأحمر.

لاعبون
تابع المباراة عدد من الدوليين السابقين أبرزهم رشيد الداودي والسنغالي موسى انداو، مدرب أمل الوداد، وعزيز الكانة ومجاهد.
وكان مسؤولو الوداد خصصوا أماكن لللاعبين السابقين بمدرجات المنصة الشرفية، بناء على مقترح لسعيد الناصري.

نوصير
يغيب عبداللطيف نوصير الظهير الأيمن للوداد عن مباراة فريقه أمام المولودية الوجدية برسم الدورة 11 من البطولة الوطنية للقسم الأول، لحصوله على الإنذار الرابع في المباراة التي فاز فيها فريقه على الكوكب المراكشي، أول أمس (السبت).
وحصل نوصير على الإنذارات أمام كل من اتحاد طنجة وأولمبيك آسفي والنادي القنيطري.
أرقـــــام
5
حصل ابراهيم النقاش، لاعب الوداد الرياضي أول أمس (السبت) أمام الكوكب المراكشي على الإنذار الخامس له خلال بطولة الموسم الرياضي الجاري.
واستنفد النقاش السلسلة الأولى بتوقيفه لمباراة واحدة بعد جمعه أربعة إنذارات.

40
وصل عدد الجماهير التي تابعت مباراة الوداد الرياضي والكوكب المراكشي إلى 40 ألفا خلال الشوط الثاني بعد أن سمح الأمن بدخول بعض المشجعين مجانا.

3
عدد الشهب الاصطناعية التي أشعلها جمهور الوداد الرياضي قبل أن تتدخل عناصر من فصيل «وينرز» وبعض رجال الأمن لإطفائها وإيقاف مستعمليها.

90
عدد عناصر الأمن الخاص الذي استعانت به إدارة الوداد الرياضي لتأمين مداخل ملعب المركب الرياضي محمد الخامس خلال مباراة أول أمس (السبت). وقامت عناصر أمن «كارا» بعمل كبير لمنع إدخال الشهب الاصطناعية من خلال تفتيش غالبية الجمهور.
نجم المباراة
فال…تألق متواصل
يظهر في كل مباراة أنه جاهز لكل التحديات وأنه لم يأت إلى الوداد إلا من أجل التألق وإظهار امكانياته البدنية والتقنية، واستطاع خلال وقت وجيز أن يتحول إلى قائد حقيقي لدفاع الفريق الأحمر.
حضوره القوي في كل المباريات جعله يحظى بشعبية جارفة بين جماهير الوداد رغم أنه لم يلتحق بالفريق إلا بداية الموسم الرياضي الجاري قادما من المغرب التطواني.
بالنسبة إلى السنغالي مرتضى فال فإنه يعيش أفضل فترات حياته، وبأن اختياره الالتحاق بالوداد لم يكن خطأ لأنه كان يعلم أنه سيحقق حلمه بالالتحاق بالمنتخب السنغالي.
اعتبرته مجلة فرانس فوتبول الفرنسية الشهيرة، في تحليلها لمباريات البطولة الوطنية أن التحاقه بالوداد رفقة رشيد حسني كانا أحسن الانتقالات خلال بطولة الموسم الرياضي الجاري، مؤكدة في مقال تحليلي أن فال قائد وأسد في دفاع الفريق الأحمر الذي عانى كثيرا خلال المواسم السابقة.
خلال فترة وجوده بالبيضاء استطاع فال أن ينسج بسرعة علاقات كبيرة مع جمهور الوداد، ما يدفعه إلى اختياره أحسن لاعب في الكثير من المباريات، خصوصا أن تألقه متواصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى