fbpx
الرياضة

بنعطية تحدى البايرن

إدارة النادي الألماني رفضت مشاركته في مباراتين في 72 ساعة
تحدى المهدي بنعطية، لاعب بايرن ميونخ الألماني، مسؤولي لفريقه، لخوض مباراة المنتخب الوطني أمام غينيا الاستوائية، أول أمس (الأحد) ، لحساب إياب الدور الثاني من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم.
وكشف مصدر من جامعة الكرة لـ “الصباح الرياضي” أن بايرن ميونيخ الألماني منع بنعطية من خوض مباراتين في أقل من 72 ساعة، بالنظر إلى عودته الحديثة من الإصابة التي سبق له أن تعرض لها في مباريات فريقه بالدوري الألماني الممتاز، ومنعته حوالي شهرين عن المنافسات.
وأوضح المصدر نفسه أن بنعطية قرر خوض مباراة الإياب إلى جانب المنتخب الوطني المغربي، وتحمل مسؤولية قيادته، رغم أنه لم يستعد كامل عافيته، إذ أبدى استعداده لحمل القميص الوطني في مباراة الإياب بباتا، والوقوف إلى جانب زملائه لتحقيق التأهل إلى الدور الثالث من تصفيات مونديال روسيا.
وأضاف المصدر ذاته أن بنعطية تحدى آلام الإصابة في مباراة الذهاب بأكدير، إذ كان قريبا من عدم إتمامها، خاصة أن لاعبي غينيا الاستوائية، كانوا يتعمدون ضربه في مكان الإصابة، من أجل دفعه إلى الخروج، غير أنه رفض ذلك وقرر مواصلة المباراة إلى نهايتها.
وأكد المصدر المذكور أن بنعطية من طينة اللاعبين الذين يحبون قميص المنتخب الوطني، وأن الجمهور المغربي تابع أداء لعبه لأول مرة رفقته، كما أنه من اللاعبين المنضبطين داخل الملعب وخارجه، الشيء الذي يجعله محط ثقة مسؤولي نادي بايرن ميونيخ، ولن تؤثر مشاركته في مباراة باتا على علاقته بهم، خاصة أنه عاد دون أن تعاوده الإصابة مجددا.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق