fbpx
الرياضة

أولـمـبـيـك آسـفـي يـوقـف ثـلاثـة لاعـبـيـن

العماري: سمعت العلاوي يصرخ فحاولت إخراج الكرة لكن فابريس اتجه بها نحو المرمى

عقد المكتب المسير لفريق أولمبيك آسفي لكرة القدم اجتماعا طارئا، مساء أول أمس (الخميس) على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة الفريق أمام الوداد الرياضي المؤجلة عن الدورة 19 يوم الأربعاء الماضي.
وأكد أولمبيك آسفي أنه يعتذر للجمهور بخصوص الأحداث التي عرفتها المباراة، مشيرا في بيان له أن «جميع مكونات الفريق تدين التصرفات التي تسيء إلى الروح الرياضية، ويعبر الفريق عن اعتذاره للجمهور المغربي، ولكل من شاهد تلك الأحداث».
وقال أولمبيك آسفي إنه كان يتمنى «مباراة جميلة تنتهي في أجواء رياضية».
وأنهى المكتب المسير اجتماعه بالإعلان عن توقيف ثلاثة لاعبين هم عماد العماري وعبد العزيز بنشعيبة وجلال الداودي إلى أجل غير مسمى.
ومن جانبه، أكد عماد العماري أنه يتأسف على التصرف الذي بدر منه في لحظة غضب.
وقال في تصريح ل «الصباح الرياضي»:»أعتذر لجمهور أولمبيك آسفي بالدرجة الأولى ولزملائي اللاعبين ولكل مكونات الفريق. أؤكد للجميع أنني نادم على ذلك التصرف وكان علي عدم الانفعال، شاهدت اللاعبين المهدي خرماج ومصطفى العلاوي يصطدمان وسقطا أرضا، وكان لاعب الوداد يتألم ويصرخ مطالبا بالعلاج، وفي تلك اللحظة حاولت إخراج الكرة غير أنها اصطدمت بالمهاجم فابريس الذي اتجه بها صوب المرمى وأحرز الهدف».
وتابع العماري «أحسست بالشمتة. وما زاد غضبي تلك الطريقة التي احتفل بها اللاعبون بالهدف، في وقت كنا ننتظر منهم طلب المسامحة. إنها ليست أخلاقا رياضية، وعندما توجهت صوب لاعبي الوداد ضربني عليوي برأسه في اتجاه الوجه فبادلته الضرب، وأي فريق مكاننا كان سيتصرف بذلك الشكل. الرياضة تنافس شريف قبل كل شيء. على أي أكرر اعتذاري، وقلت لزملائي أنني أتحمل مسؤولية الهزيمة».

حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى