fbpx
حوادث

محاكمة متهمين بالاتجار في الكوكايين بالرباط

تنظر الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بالرباط، اليوم (الخميس)، في ملف ثلاثة متهمين بالحيازة والوساطة  والاستهلاك والاتجار في الكوكايين.
وتعود فصول القضية إلى الأسابيع الماضية حينما أوقفت الشرطة القضائية بالرباط  متهمين  في الاتجار بالكوكايين كما أوقفت

مستهلكا وضبطت بحوزته كمية من المخدر المذكور و يتابعون جميعهم من قبل النيابة العامة في حالة اعتقال. وحسب مصدر مطلع أشعرت الشرطة بوجود شبكة تسعى إلى ترويج الكوكايين بحي العكاري بالرباط إلى المكان المحدد  كما حددت الإخبارية  أوصاف المتهمين وتوجهت فرقة أمنية وضبطتهم جميعا متلبسين بحيازة الكوكايين بالقرب من شارع السلام بالرباط .
وأفاد مصدر مطلع أن المصالح الأمنية حجزت في هذه العملية لفافات من الكوكايين يصل وزنها إلى 42 غراما كما حجزت هواتف محمولة ومبالغ مالية.
وأثناء فتح محضر استماع إلى المتهم الأول أكد في معرض تصريحاته أنه خرج من السجن المحلي بسلا  في منتصف شهر يناير الماضي، بعد قضائه عقوبة ثلاث سنوات في ملف يتعلق بالاتجار في المخدرات، واتصل به خاله من داخل السجن المحلي بتيفلت وأمره بتوزيع الكوكايين على زبناء محدودين بالرباط. وأورد المتهم أنه وافق على هذا العمل بمقابل 2000 درهم أسبوعيا  كما حدد أوصاف المزود الرئيسي الذي يدعى “الروبيو” ويقطن بحي الرحمة بسلا، وأذكر في معرض تصريحاته أنه كان يتقلى مكالمات هاتفية من خاله يأمره فيها بالتوجه إلى منطقة محددة لتزويد المدمنين بالكوكايين بمبالغ مالية جد مهمة.
وأثناء الاستماع إلى المتهم الثاني في الملف اقر أن المتهم  الأول عرض عليه مساعدته في توزيع الكوكايين بمقابل 100 درهم يوميا، ولم يمر هو الآخر  على مغادرته السجن سوى شهر واحد وقضى  حوالي سنة ونصف في ملف جنحي، وأقر أمام فرقة محاربة المخدرات أنه لم يجد عملا بعد خروجه من السجن فقرر العمل إلى جانب المتهم الأول في توزيع الكوكايين .
أما المتهم الثالث المتابع بالاستهلاك فأثناء تنقيط اسمه في الناظمة الاليكترونية، تأكد أنه موضوع مذكرة بحث في ملف يتعلق بإصدار شيك بدون رصيد، وتمت متابعته في حالة اعتقال إلى جانب المتهمين الآخرين .

عبد الحليم لعريبي (الرباط)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى