الرياضة

أول فـوز للـشـبـاب بـالـحـسـيـمـة

الفتح يوقف سلسة تعثراته بفوز على الدفاع الجديدي وشباب قصبة تادلة يعود بتعادل من العيون

حقق شباب الحسيمة أول فوز في ملعب ميمون العرصي بالمدينة هذا الموسم على حساب المغرب التطواني بثلاثة أهداف لاثنين، أول أمس (الأحد)، ضمن الدورة 21 لبطولة القسم الأول لكرة القدم.
وكان شباب الحسيمة حقق ثلاثة انتصارات في الدورات الماضية بقيادة مدربه السابق عبد القادر يومير، وكانت كلها خارج الحسيمة، الأول على الدفاع الجديدي بهدف لصفر في طنجة، في وقت كان ملعب ميون العرصي بالحسيمة يخضع لإصلاحات، والثاني على النادي القنيطري بالقنيطرة بهدفين لصفر، والثالث على الدفاع الجديدي أيضا بهدف لصفر في مباراة الإياب بملعب العبدي بالجديدة.
وقاد الفريق الحسيمي في مباراة أول أمس المدرب المؤقت حسن الركراكي، الذي استعان به المكتب المسير لتعويض عبد القادر يومير.
وارتقى شباب الحسيمة، بهذا الفوز، إلى المركز الثاني عشر بـ 22 نقطة، فيما تجمد رصيد المغرب التطواني، الذي مني بالهزيمة الثامنة مقابل سبعة تعادلات وستة انتصارات، في 25 نقطة، وبقي في المركز التاسع.
وأوقف الفتح الرياضي سلسة تعثراته، بفوز على ضيفه الدفاع الجديدي بهدف لصفر أحرزه عبد اللطيف نصير في الدقيقة 83.
وصعد الفريق الرباطي، إلى المركز السابع بـ 30 نقطة، فيما ظل الدفاع الجديدي في المركز 13 بـ 21 نقطة.
وأرغم شباب قصبة تادلة مضيفه شباب المسيرة على التعادل بدون أهداف بملعب الشيخ محمد الأغظف بالعيون.
وبهذا التعادل أصبح رصيد شباب المسيرة 27 نقطة، وتراجع إلى المركز الثامن، بينما أضاف الفريق التادلاوي نقطة إلى رصيده، ليصير 15، لكنه ما زال يحتل المركز السادس عشر والأخير بمفرده.
واتسمت الدورة 21، باستعادة الرجاء مركزه الأول بفوزه على حسنية أكادير بهدفين لصفر يوم السبت الماضي، وتعادل المتصدرين السابقين أولمبيك آسفي والمغرب الفاسي في ميدانيهما بهدف لمثله أمام وداد فاس والنادي القنيطري.
ورفع الرجاء، رصيده إلى 38 نقطة، ليتساوى مع المغرب الفاسي وأولمبيك آسفي، لكنه يتقدم عليهما بالنسبة العامة (فارق الأهداف)، التي يحتكم إليها كلما تساوى أكثر من فريق في مركز واحد.
وعجز فريقا المغرب الفاسي وأولمبيك آسفي عن الحفاظ على إيقاعهما، بسقوطهما في فخ التعادل في الميدان بهدف لمثله، الأول أمام النادي القنيطري، الرابع عشر ب 19 نقطة، والثاني أمام وداد فاس، الحادي عشر ب 23 نقطة.
ولم يضيع أولمبيك خريبكة فرصة استقباله الوداد الرياضي، وفاز عليه بهدف لصفر، أحرزه العميد محمد أمين نجمي من ضربة جزاء في الدقيقة 78.
وواصل الفريق الخريبكي بهذا الفوز اقترابه من الصدارة، إذ رفع رصيده إلى 36 نقطة في المركز الرابع، فيما تجمد رصيد الوداد في 30 نقطة، وبقي سادسا.
ومن المقرر أن تكون الدورة 21 اختتمت مساء أمس (الاثنين) بمباراة الكوكب المراكشي والجيش الملكي بداية من السابعة مساء بملعب الحارثي بمراكش.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق