الأولى

اعتقال أربعة عمال منجم بتهمة الاتجار في المتفجرات

اتهموا بسرقة مواد متفجرة وبيعها ودرك شفشاون يحقق في الملف

اعتقلت مصالح الدرك الملكي، الجمعة الماضي، عاملين بمنجم تويست بجبل عوام، بتهمة المتاجرة في المتفجرات المستعملة داخل المنجم. وأوضح مصدر مطلع، في تصريحات لـ”الصباح”، أن القضية تحقق فيها سرية الدرك الملكي بشفشاون التي انتقلت، الجمعة الماضي، إلى مريرت رفقة أحد الأشخاص ضبطت بحوزته كمية كبيرة من المتفجرات التي تستعمل في المناجم، أكد أنه اقتناها من أحد العمال السابقين بمنجم تويست بجل عوام.
وأشار المصدر ذاته إلى أن العامل السابق بالمنجم أكد للدرك بعد مواجهته بالشخص الذي وجدت بحوزته المتفجرات أنه اقتناها من عاملين داخل المنجم، رغم المراقبة الشديدة التي أصبح يخضع لها تسويق واستعمال المتفجرات من طرف الأجهزة الأمنية، وأضاف المصدر ذاته أن العاملين اعتقلا مباشرة بعد خروجهما من المنجم المذكور.
وأكد المصدر ذاته أن المعتقلين الأربعة نقلوا إلى مدينة شفشاون حيث وضعوا في السجن قبل عرضهم على المحكمة العسكرية بالرباط للتحقيق في تهم بيع المتفجرات، بعدما وجدت كمية منها لدى أحد الأشخاص بمدينة شفشاون. وحمل المصدر ذاته المصالح الأمنية بمريرت المسؤولية عن التقصير في مراقبة هذه المواد المتفجرة التي أخضعها القانون لمراقبة دقيقة، منذ مرحلة استلامها إلى تخزينها واستعمالها داخل المنجم.
واعتبر أن أحد العمال الموقوفين سبق له أن قضى عقوبة حبسية بسبب الاتجار في المواد المتفجرة المستعملة في المناجم، ومع ذلك لم تتم مراقبته بالشكل المطلوب لمنع تورطه في نشاط مماثل، معتبرا أن هذا النوع من المواد المتفجرة يحتم على مستعمليه تقديم تقارير يومية للدرك الملكي عن الأشخاص الذين يستعملون المتفجرات والكميات الواردة والمستعملة والمتبقية.
واعتبر المصدر ذاته أن هذه القضية طرحت عددا من علامات الاستفهام حول جدوى ونجاعة الإجراءات الأمنية المعتمدة في مراقبة تسويق واستعمال المتفجرات بعد الإعلان عن تفكيك خلايا كانت تستعد لشن هجمات إرهابية مستعملة متفجرات تقليدية تم الحصول عليها من المناجم.
وجاء انفجار هذا الملف في سياق الاحتجاجات التي خاضها عمال مناجم عوام، وإغرم أوسا، وروسي على أوضاعهم الاجتماعية، وأكد المصدر أن انفجار هذا الملف عجل بتوصل الفرقاء الاجتماعيين داخل المناجم الثلاثة المذكورة إلى حل لإنهاء حالة التوتر والاحتقان التي سادت لأكثر من أسبوع، بعد استجابة الشركة لبعض مطالب العمال المتمثلة في الزيادة في الأجور والتعويض عن الأمراض المهنية والتعويض عن السكن وإلحاق طبيب بالشركة للسهر على صحة العمال.

إسماعيل روحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق