fbpx
الرياضة

ميلان خارج أبطال أوربا

شالك يواصل مساره على حساب فالنسيا الاسباني

توقف مسار ميلان الإيطالي في دوري أبطال أوربا عند الدور الثاني اول أمس (الأربعاء) بخسارته في نتيجة مباراتي الذهاب والإياب بهدف لصفر أمام توتنهام الإنجليزي.
وانتهت مباراة الإياب بين الفريقين على ملعب وايت هارت لاين في لندن بالتعادل بدون أهداف، إلا أن توتنهام حجز مقعده في ربع النهائي بأفضلية نتيجة الذهاب، عندما تغلب على ميلان في عقر داره بهدف لصفر سجله بيتر كراوتش.
ولم يستطع توتنهام الحفاظ على سجل الانتصارات الكامل على أرضه، حيث فاز بكل مبارياته التي لعبها على ملعبه هذا الموسم في دوري الأبطال من بينها فوزه على حامل لقب البطولة أنتر ميلان في دور المجموعات بثلاثة أهداف لواحد.
وصعد فريق شالك الألماني إلى دور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوربا لكرة القدم بعدما تغلب على فالنسيا الاسباني بثلاثة أهداف لهدف مساء أول أمس (الأربعاء) في إياب دور الستة عشر للبطولة.
وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل بهدف لمثله  في اسبانيا، وبذلك فاز الفريق الألماني بأربعة أهداف لهدفين في مجموع مباراتي الذهاب والإياب ليلحق بركب المتأهلين لدور الثمانية بالبطولة الأوربية.
وتقدم فالنسيا بهدف سجله ريكاردو كوستا ثم حسم شالكه المواجهة لصالحه بثلاثة أهداف سجلها جيفرسون فارفان (الهدفان الأول والثالث) وماريو غافرانوفيتش.
وافتتح فالنسيا التسجيل بعد 16 دقيقة من بداية المباراة عندما نجح محمد توبال في التخلص من الرقابة الدفاعية من جانب جويل ماتيب وانطلق داخل منطقة الجزاء ثم مرر الكرة إلى ريكاردو كوستا الذي أسكنها الشباك.
ونجح شالك في التغلب على الاضطرابات داخل النادي بعد الإعلان عن فسخ عقد المدير الفني فيليز ماغات بنهاية الموسم الجاري، وأدرك التعادل قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول بهدف سجله فارفان من ضربة حرة.
وفي الدقيقة 52 تقدم شالك بهدف سجله المهاجم السويسري جافرانوفيتش الذي شارك للمرة الثانية فقط في التشكيل الأساسي للفريق المنافس في الدوري الألماني (بوندسليغا).
وأخفق فيسنتي خوايتا، حارس مرمى فالنسيا، في قطع تمريرة من بيير كليكي، لتصل الكرة إلى فارفان الذي سددها لكن غوايتا تصدى لها إلا أن الكرة ارتدت إلى جافرانوفيتش الذي تابعها بتسديدة لترتطم بكلا القائمين قبل أن تتجاوز خط المرمى.
وبعدها بدقائق قليلة كاد المهاجم أريتز أدوريز أن يسجل هدف التعادل لفالنسيا، وهو ما كان كافيا لحسم بطاقة التأهل لصالح الفريق الاسباني، حيث انفرد بالحارس مانويل نيوير لكن الأخير تصدى للكرة بمهارة.
وبعدها أهدر جافرانوفيتش فرصة تسجيل الهدف الثاني له عندما أفلت من فخ التسلل وسدد كرة قوية لكنها اصطدمت بالعارضة.
ورغم استمرار محاولات فالنسيا الهجومية بحثا عن الهدف الذي يؤهله إلى دور الثمانية، حافظ دفاع شالكه على تمسكه وأبعد الخطورة عن مرماه.
وفي الثواني الأخيرة من المباراة، اختتم فارفان التسجيل بالهدف الثاني له والثالث لشالكه الذي سيدخل قرعة دور الثمانية التي تسحب في مدينة نيون السويسرية غدا الجمعة.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى