fbpx
ملف الصباح

بـزاز: نـطـالـب بـمـحـاربـة الـفسـاد بكل تجلياتـه

عضو حركة 20 فبراير قال إنها نقلت مطالب النخبة إلى الشارع

قال ياسين بزاز، عضو “حركة 20 فبراير”،  إن المطالب التي عبرت عنها الحركة، ميدانيا، خلال مسيرة الأحد الماضي، بمختلف المدن المغربية ، لا تخرج عن سقف المطالب التي كانت النخبة السياسية والمثقفة تطالب بها.
وأضاف، في حديث إلى “الصباح” أن أهمية المسيرة، وأهمية حركة 20 فبراير تتجلى، أساسا، في أنها نقلت مطالب النخبة إلى الشارع، إذ أصبحت المطالب نفسها تتبناها الجماهير، عوض أن تبقى مقتصرة على النخبة.
وحول تركيز الحركة على شعار محاربة الفساد، أوضح المتحدث، أن ما تعنيه الحركة، في هذا الإطار، يشمل الفساد على عدة مستويات، السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية.
وقال إن الفساد على المستوى السياسي، يتمثل في غياب فصل حقيقي للسلط، وصنع أحزاب في آخر ساعة سرعان ما تتحول إلى قوة سياسية أولى.
كما يتجلى الفساد السياسي في برلمان لا يعكس إرادة الناخبين، وضعف الصلاحيات المخولة إلى مؤسسة الوزير الأول والبرلمان. أما الفساد الاجتماعي، فيتجلى، بحسب المتحدث، في استفحال ظاهرة الرشوة، وتدني الخدمات الصحية، ويتجلى الفساد الاقتصادي في الخلط بين الاقتصادي والسياسي.
وأكد  بزاز أن المداخل الأساسية لمحاربة الفساد تبدأ، بالخصوص بمباشرة إصلاحات على المستويين السياسي والدستوري.
في السياق ذاته، قال بزاز، إن مطالب حركة 20 فبراير مشروعة، وأن مسيرة الأحد الماضي فاجأت المجتمع والرأي العام المغربي، بسبب ما ميزها من حضور مكثف، ومضامين الشعارات التي رفعت أثناءها، التي نادت بالإصلاحات في شتى المجالات.
وأكدت حركة 20 فبراير، التي تأسست، بفعل تداعيات الأحداث التي تعرفها المنطقة العربية، أنها تضم  شبابا مغربيا، غالبيتهم، غير متحزبين. واعتبرت الحركة أنها تعبر عن صوت وانشغالات واهتمامات المواطن المغربي التواق إلى العدالة الاجتماعية، والمساواة في الفرص، والديموقراطية.    
وتعتبر الحركة أن عملها لا يخضع لأي أجندة سياسية أو حزبية، بل هي حركة مستقلة عن الإطارات الحزبية والنقابية، لأي تعبر عن مطالبها في إطار ما يسمح به القانون.  وتضيف الحركة أنها تعمل من أجل المطالبة بالعيش الكريم للمواطن، والتصدي للفساد،   وضمان حرية التعبير، والتوزيع العادل للثروات.  

جمال بورفيسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق