fbpx
الصباح الثـــــــقافـي

تسعة ملايين درهم لدعم المشاريع الثقافية

 

sbihiالدعم المخصص يشمل التظاهرات والمهرجانات الثقافية والفنية والتراثية

خصصت وزارة الثقافة مبلغ تسعة ملايين درهم برسم الدورة الأولى من السنة الجارية من أجل دعم المشاريع الثقافية للجمعيات وتنظيم التظاهرات والمهرجانات الثقافية والفنية والتراثية.

وحددت وزارة الثقافة، حسب ما جاء في بلاغ لها توصلت “الصباح” بنسخة منه، ثلاثة مجالات من أجل الاستفادة من الدعم والمتمثلة في مجال دعم الجمعيات الثقافية والنقابات الفنية الشريكة، ومجال تنظيم التظاهرات الثقافية المتنوعة، ومجال تنظيم المهرجانات الثقافية والفنية التراثية. وفي هذا السياق، وضعت وزارة الثقافة رهن إشارة الجمعيات ومنظمي المهرجانات والتظاهرات موقعا إلكترونيا من أجل الاطلاع على دفتر التحملات الخاص بطلبات عروض المشاريع، إلى جانب الأهداف المحددة والمستفيدين ونوعية المشاريع وشروط الترشح ومكونات ملف طلب الدعم وكذلك المبالغ المخصصة وطرق صرفها والأسقف وآجال إيداع الملفات. وفي السياق ذاته، حددت وزارة الثقافة فترة إيداع الملفات الخاصة بدعم الجمعيات الثقافية والنقابات الفنية الشريكة إلى غاية ثلاثين مارس الجاري، ليتم الإعلان عن نتائجها يوم خامس عشر أبريل المقبل. أما في ما يخص فترة إيداع الملفات الخاصة بتنظيم التظاهرات والمهرجانات الثقافية والفنية والتراثية المتنوعة فتشمل دورتين، الفترة الأولى إلى غاية ثلاثين مارس الجاري والفترة الثانية من رابع ماي المقبل إلى غاية ثامن عشر منه. وسينقسم موعد الإعلان عن نتائج تنظيم التظاهرات والمهرجانات الثقافية والفنية والتراثية المتنوعة إلى دورتين: الأولى يوم خامس عشر أبريل المقبل والثانية يوم ثاني يونيو المقبل. يشار إلى أن وزارة الثقافة أعلنت، أخيرا، عن نتائج دعم مجموعة من القطاعات من بينها مشاريع إنتاج وترويج الأعمال المسرحية ومشاريع توطين الفرق المسرحية بالفضاءات المسرحية والمشاريع المرتبطة بمجالات الجولات المسرحية الوطنية والإقامات الفنية وورشات الكتابة والتقنيات وتنظيم أو المشاركة في المهرجانات والتظاهرات المسرحية، والذي رصدت له دعما يقدر بمبلغ خمسة عشرة مليون درهم. ويذكر أن لجنة دراسة طلبات عروض المشاريع سالف ذكرها ضمت نعيمة المشرقي رئيسة لها، أما الأعضاء فمن بينهم عبد المجيد فنيش وعزيز الفاضلي وبشرى أهريش ورشيد منتصر وبوسرحان الزيتوني وسعيد الناجي ومحمد بنحساين وحفيظة خويي.

 

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى