fbpx
مجتمع

تشييع جثمان امرأة بابن سليمان يتحول إلى انتفاضة

تحول تشييع جثمان امرأة إلى تظاهرة شارك فيها العشرات من الأشخاص، أخيرا، وسط مقبرة الولي الصالح سيدي أمحمد بابن سليمان، بعد أن تكسرت الألواح الإسمنتية التي اعتاد المسلمون وضعها فوق جثامين الأموات عند وضعها داخل القبور، وقبل تغطيتها بالتراب.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى