fbpx
ملف الصباح

20مـطـلـبـا مـلـحـا لإنـصـاف الـشـبـاب

 منتدى الشباب المغربي يحدد بعضها ويطالب بتلبيتها

تكافؤ الفرص. هو المطلب الذي يتردد بكثرة على لسان الشباب سواء المنضويين منهم في إطار مؤسسات حزبية أو جمعوية أو شبيبية أو أولئك الذين يدفعون عنهم أي خط من خطوط التنظيم، ويعزفون عن كل شيء إلا المطالبة بالإنصاف، بتكافؤ الفرص بين جميع أبناء هذا الشعب دون تمييز. المطالب الأخرى كما تضمنتها بيانات جمعيات شبابية ومنها منتدى الشباب المغربي، تتجلى في “تعميق روح الشراكة بين الشباب وتمكينه من الوسائل الكافية لولوج سوق الشغل ومتطلباته وتحولاته”، وبناء مواطنة حقيقية قائمة على الثقة المتبادلة والمشاركة الفاعلة والمسؤولة، ثم “إعادة الاعتبار للتعليم العمومي وذلك بتعميق إصلاح القطاع لما يشكله كمحور أساسي للتنمية البشرية المستدامة”، و”مواصلة التعبئة المندمجة من أجل محاربة الأمية، وذلك بوضع برامج جدية تستجيب للحياة العصرية وتواكب التغيرات الراهنة”، وتخويل الشباب الآليات الضرورية لولوج مبادرات التشغيل الذاتي وذلك بتسهيل المساطر وتوفير التمويلات الضرورية، وخلق فضاءات ومراكز سوسيواقتصادية مندمجة شبابية، خصوصا في العالم القروي لتخويل الشباب الولوج إلى الخدمات الأساسية. ويطالب الشباب كذلك بتخليق الحياة العامة وتفعيل الآليات الكفيلة بمحاربة الفساد واقتصاد الريع وكل الأشكال والسلوكيات المخلة بالقيم الدينية والوطنية، وتعميم التغطية الصحية للطلبة وتحسين الخدمات المقدمة وتسهيل الولوج إليها، والعمل على تأسيس برلمان الشباب المغربي، وتخصيص تمثيلية أساسية للشباب المغربي داخل الأجهزة التقريرية والتنفيذية للأحزاب والمنظمات الحكومية وغير الحكومية، وأيضا العمل على إرجاع الثقة إلى الشباب المغربي في العمل السياسي ومحاربة كل أشكال التيئيس والتعجيز، وتمييع العمل السياسي، ووضع مساطر جدية للنهوض بقضايا التمكين السياسي للشباب، واحترام قواعد العمل الديمقراطي التعددي في مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني.

ض.ز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق