حوادث

اعتقال متقاعد بفاس متهم بالنصب

أوهم ضحاياه أنه قادر على توظيفهم في الشرطة والدرك بحكم علاقته بالقصر

 

أحالت الفرقة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، أخيرا، على النيابة العامة بابتدائية المدينة، «ح. م» متقاعدا يبلغ من العمر 78 سنة، بتهم «النصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون»، بعد اعتقاله بتنسيق مع مصالح أمنية مختلفة من داخل حانة بشارع محمد الخامس،

لوجوده موضوع عدة مذكرات بحث وطنية، بناء على شكايات من شباب وعدهم بالتشغيل.  
وأودع المتهم المتزوج والأب ل10 أبناء، الذي يدعي صفات مختلفة وعلاقته بمسؤولين بالقصر، سجن عين قادوس، في انتظار جلسة أخرى للتحقيق معه وشركائه في عمليات النصب والاحتيال، والذي شرع فيه من قبل القاضي المختص المحال عليه، بعد إنهائه مدة الحراسة النظرية، والاستماع إليه في محضر قانوني أقر فيه بالمنسوب إليه وتفاصيل العمليات التي تورط فيها.
ومن الصدف الغريبة في العمليات التي تورط فيها المتهم المتحدر من منطقة إيموزار كندر بإقليم صفرو، تشابه تفاصيلها مع تلك التي تورط فيها شاب من المنطقة ذاتها سبق أن اعتقل وحوكم أمام المحكمة ذاتها لنصبه على أشخاص، بينهم أسرة سلبها مبالغ مالية مدعيا عمله حارسا شخصيا لأمير، للنصب عليها مستغلا في ذلك فتاة من تاونات، زعمت أنه زوجها وأثنت على قوة علاقاته.
واتهم «ح. م» بالنصب على أشخاص لم يعرف عددهم، وعدهم بالتشغيل في سلك الشرطة والدرك الملكي والقوات المساعدة، مقابل مبالغ مالية مختلفة ومتباينة حسب كل حالة، قبل أن يتبخر حلمهم في الحصول على وظيفة وعدوا بها من قبله، ليتقدموا بشكايات إلى مصالح الأمن بمناطق متفرقة حررت بموجبها مذكرات بحث في حقه، قبل إيقافه بحانة إثر معلومات استخباراتية.
وضمن ضحاياه أشخاص سلموه مبالغ مالية بعدما ادعى التوسط لهم لدى قضاة بمدن مختلفة للتخفيف من عقوبات أقاربهم المتابعين، لثقتهم العمياء فيه خاصة أمام ما ادعاه من سلطة ونفوذ وعلاقات بجهات نافذة ومقربة من القصر الملكي، لتسهيل الإيقاع بضحاياه المغرر بهم، بعدما جرب النصب وسيلة للكسب نظرا للضائقة المالية التي كان يعانيها، قبل أن يعتاد على ذلك.
وكان المتهم بارعا في التمثيل على ضحاياه لكسب ثقتهم في نفوذه خاصة بتظاهره بإجراء مكالمات مع شخصيات مهمة ادعى توسطها له ومساعدته في تشغيل معارفه والتدخل في ملفات قضائية، وكشفه عن بطائق مرور «كارت بلونش» وبطاقة لشرفاء مقربين من القصر ومجموعة من ملفات المنصوب عليهم وعقود عمل مزورة، بعد إيقافه في الحانة المذكورة.
ح . أ (فاس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق