خاص

إنقاذ حياة مريض نقل بمروحية إلى واويزغت

استعاد وعيه بعد تدخل فريق طبي والفرحة تعيد البسمة إلى وجوه أفراد أسرته

 

نقلت طائرة مروحية طفلا يبلغ من العمر تسع سنوات بعد إصابته بغيبوبة

جراء المرض الذي ألم به منذ أيام، زوال أول أمس (الثلاثاء)، إلى المستشفى الميداني بواويزغت لتلقي العلاجات وإنقاذ حياته.
وتكفل طاقم طبي بالمستشفى الميداني بعد وصول الطفل، في حدود الساعة الرابعة عصرا، بإجراء فحوصات دقيقة للكشف عن حالة المريض الصحية، بعد أن دخل المستشفى الميداني في حالة غيبوبة تامة جراء المرض الذي أنهك جسده، وتم إسعافه بالأدوية اللازمة التي منحته جرعة الحياة، وبالتالي استعاد وعيه ما أغبط أسرته التي عبرت عن فرحها متمنية شفاءه الكامل والعودة إلى أحضانها.
ولاستكمال الفحوصات الطبية، أمر الطبيب المعالج بنقل الطفل إلى المستشفى الجهوي ببني ملال، لاستكمال الإجراءات الطبية والقيام بفحوصات إضافية عن طريق الفحص بالأشعة، وتقديم العلاجات والأدوية اللازمة.
وأفادت مصادر مطلعة، أن حالة الطفل المريض المهدي ماركو، تدهورت، بعد عجز والده عن تأمين نقله من دوار آيت عبي الذي يبعد عن الجماعة القروية بتيلكيت بإقليم أزيلال ب 34 كيلومترا، إلى المستشفى الميداني بأزيلال، بعد أن أغلقت كميات الثلوج المتساقطة المسالك والطرق المؤدية إلى العالم الخارجي، إذ كان وجه نداء إلى المسؤولين والجمعيات الحقوقية لمساعدته بهدف إنقاذ فلذة كبده، علما أن أفرادا من قبيلته عبروا عن رغبتهم في نقله على متن دابة إلى أقرب مركز، ومنه إلى المستشفى الميداني الذي أنشئ بواويزغت بأوامر ملكية للتخفيف عن سكان المناطق الجبلية معاناتهم جراء التساقطات الثلجية الأخيرة.
وتبذل المصالح الطبية وكذا مختلف السلطات، جهودا للتواصل مع عدد من السكان الذين يرغبون في الاستفادة من خدمات المستشفى الميداني بواويزغت، سيما أنه تم وضع طائرات مروحية رهن إشارة سكان المناطق الجبلية الذين يحتاجون تدخلات طبية ومساعدات اجتماعية، بعد أن أكد العديد منهم مفاجأتهم بالتقلبات المناخية الأخيرة التي تسببت في سقوط كميات من الثلوج، دون أن تتم الاستعدادات الكافية لمواجهة قساوة الحياة بالمناطق الجبلية.
الصباح

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق