fbpx
حوادث

قضية القاضي قنديل… من التبليغ عن “الفساد” إلى “فساد” قرار التوقيف

كان هناك امتحان للرميد لم يوفق فيه مثل سابقيه وركن إلى رأي غير سديد ومتسرع

بقلـم : محمد الهيني
بقلـم : محمد الهيني

إن المطلع على قرار توقيف القاضي قنديل، يفاجأ بخرق الدستور والقانون  والعرف الإداري بشكل سافر، فكيف يمكن إيقاف قاض مع عدم التحقيق في ادعاءاته، قبل ثلاثة أشهر كاملة سلفت عن تاريخ وقوع الفساد في المحكمة التي يعمل بها، لم يتم التثبت منه ولا إيفاد لجنة تحقيق وتفتيش مستقلة للوقوف على صحته،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.