fbpx
حوادث

إدانة متهم باغتصاب طفلة بالجديدة

أدانت الغرفة الجنائية لدى محكمة الدرجة الثانية بالجديدة، أخيرا، متهما باغتصاب طفلة يقل سنها عن العاشرة، بأربع سنوات حبسا نافذا. ورغم أن المتهم نفى المنسوب إليه أثناء مثوله أمام هيأة الحكم، فإن القاضي اقتنع بتورطه وواجهه بتصريحاته أمام الضابطة القضائية وشهادة الشهود.
وجاء إيقاف المتهم الذي كان موضوع مذكرة بحث من طرف الدرك الملكي بإقليم الجديدة، من قبل الضابطة القضائية التابعة للأمن الإقليمي بالمدينة ذاتها، بعد إيقافه بالقرب من الحي الجامعي، أثناء دخوله في ملاسنات انتهت بالدخول في شجار بينه وبين أحد أقاربه. وبعد تنقيطه تبين أنه مبحوث عنه في قضية تتعلق بالاغتصاب.
وسلمته لمصالح المركز القضائي لدى القيادة الجهوية للدرك بالجديدة، التي وضعته رهن الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة لفائدة البحث والتقديم. وبعد الاستماع إليه نفى الأفعال المتابع من أجلها، وصرح أن الشكاية المرفوعة من قبل والد الطفلة، كيدية، لإجباره على الزواج منها. وأضاف أنه يوم الحادث، كان بعيدا عن الدوار، وأنه كان رفقة صهره بالسوق الأسبوعي لسبت أولاد بوعزيز.  
وواجهه رئيس هيأة الحكم بتصريحات الضحية، التي أكدت أنها كانت ترعى أغنام جدتها، حين التحق بها المتهم وجرها تحت شجرة ونزع سرواله وطلب منها الانبطاح على بطنها، ومارس عليها الجنس وهددها بالذبح إن باحت بما وقع لها. وبعد مرور خمسة عشرة يوما، أعاد الكرة لكن أمره افتضح بعد ما التحقت زوجة خالها بالمرعى وضبطته متلبسا بممارسة الجنس عليها، ففر بجلده.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق