fbpx
الأولى

محامي بنبركة: الحسن الثاني بريء من دم المهدي

برأ موريس بوتان، المحامي المغربي الفرنسي، الملك الراحل الحسن الثاني، من مسؤولية تصفية الزعيم التاريخي لليسار المغربي، المهدي بنبركة، بعد اختطافه في باريس في 29 أكتوبر 1965.  وميز MOURISS BOUTINمحامي عائلة بنبركة، الذي كان يتحدث أمام أنظار عبد الرحمان اليوسفي، أول أمس (الأحد)، بالبيضاء، في حفل تقديم الترجمة العربية لكتابه «الحسن الثاني وديكول وبنبركة: هذا ما أعرفه عنهم»،

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى