fbpx
مجتمع

“بلعياشي”… ثكنة تحولت إلى مستشفى بآزمور

الرطوبة تأكل النزلاء وغياب التجهيزات الطبية يجبرهم على إجراء الفحوص والأشعة خارج المؤسسة

التاسعة صباحا بمدخل مستشفى الأمراض الصدرية «سيدي العياشي» بآزمور، الحركة دؤوبة أمام المدخل، سيارات أجرة صغيرة تبدد، بين الفينة والأخرى، صمت المكان حاملة أحد المرضى الذي بالكاد يستطيع التحرك بمساعدة أحد أفراد أسرته.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى