fbpx
مجتمع

تدهور قطاع الحليب بدكالة

يعيش قطاع الحليب بدكالة (الجديدة وسيدي بور)، وضعا صعبا زاد من تفاقمه توالي سنوات الجفاف وارتفاع سعر الأعلاف، والتخلي عن الدعم المادي، إضافة إلى الفوضى التي عاشتها بعض الوحدات الصناعية، مما دفع الفلاحين و»الكسابة» إلى التفريط في الأبقار الحلوب ببيعها للجزارين بعدما فشلوا في مواصلة المقاومة. وساهمتأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى