fbpx
الصباح الثـــــــقافـي

60 فنانا في المهرجان الدولي للضحك بمراكش

تحتضن مراكش في الفترة بين 10 و15 يونيو المقبل، الدورة الرابعة للمهرجان الدولي للضحك، برئاسة الفنان جمال الدبوز، ومشاركة نخبة من نجوم الفكاهة المغربية والأجنبية في لقاء مباشر مع جمهور المدينة الحمراء. وتتوقع اللجنة المنظمة، خلال هذه الدورة التي تعرف إقامة 15 عرضا فنيا يقدمها 60 فنانا، إلى جلب 70 ألف متفرج وأكثر من 70 مليون مشاهد عبر مجموعة من القنوات التلفزيونية الوطنية والعالمية، من بينها القناة الثانية وقناتي «تي في 5 موند» و»إم 6» الفرنسيتين، كما يهدف المنظمون إلى تقديم فقرات تمزج بين التقليد الشفهي المتعارف عليه بالمدينة الحمراء ومهارة فنانيها في الإبداع وخلق الفرجة ونظرائهم المرموقين على الصعيد الدولي في مجال الفكاهة. ويتوزع برنامج هذه الدورة، الذي أعلنت عنه اللجنة المنظمة في ندوة صحافية أقيمت أول أمس (الأربعاء) بالدار البيضاء، بين استعراض الافتتاح، فيما يتضمن برنامج الأربعاء 11 يونيو المقبل، عرضا للفنان الشاب إيكو بقصر البديع وعرضا للفنان مالك بنطلحة بالمسرح الملكي، وتتوزع فقرات الخميس 12 يونيو، بين عرض للفنان الفرنسي بابتيست لوكابلان الذي سيقام بالمعهد الفرنسي بمراكش، وعرض الفنان المغريي يوسف القصير بدار الثقافة، وفقرات مجموعة نادي جمال الكوميدية بقصر البديع، وعرض الفنان الفرنسي جيف باناكلوك بالمسرح الملكي، كما ستقام مجموعة من المنصات المفتوحة في وجه الجمهور.
ويتضمن برنامج الجمعة 13 يونيو، عرضا في الألعاب السحرية مع الفنان كمال سيقام بالمعهد الفرنسي، فيما تحتضن دار الثقافة عرضي الفنانين هارون وميز، ويعود مالك بنطلحة إلى تقديم عرض ثاني بالمسرح الملكي، بينما يحتضن المسرح الملكي سهرة كبرى بمشاركة مجموعة من الوجوه الفنية.
وتتواصل فقرات المهرجان، مساء السبت 14 يونيو المقبل، بعرض الفتيات مونكي الذي سيقام بالمعهد الفرنسي، وحفل الفنان حمزة الفيلالي بدار الثقافة، كما ستقام السهرة الكبرى للسبت بقصر البديع يقدم فقراتها مجموعة من الفنانين الكوميديين، فيما تحتضن دار الثقافة دروس «ماستر كلاس أوسكار سيستو». وتختتم فقرات المهرجان بالملعب الكبير للمدينة بفقرة «شاريتي كيم».
وتتراوح أسعار تذاكر الحفلات المؤدى عنها بين 150 و1000 درهم، فيما تقدم مجموعة من العروض بالمجان لجمهور المهرجان، سيما الحفلات التي تقام بالفضاءات الكبرى.
وتميزت الدورة الماضية، التي نسق فقراتها الكوميدية الفنان حسن الفد، عرفت مشاركة مجموعة من الفنانين من المغرب وفرنسا وكندا وكوت ديفوار، من بينهم رشيد البدوري الشاب الكندي من أصول مغربية، وخالد الزموري، والفنان الشاب هارون والكوميدي باتريس ثيبود.
كما شكل افتتاح الدورة الماضية، مناسبة للاحتفاء بعودة فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم إلى القسم الأول من البطولة الوطنية، الذي استقبل تحت أنغام مجموعة موسيقية تتشكل في معظمها من النساء، إلى جانب مغنيين مرموقين من بينهم الشاب بلال، كما تواصلت فقرات الدورة الماضية، بمشاركة الفرقة المسرحية «أرلكان» التي قدمت مقتطفا من مسرحية «آش داني» بمشاركة عبد الرحيم المنياري وجواد العلمي وعبد اللطيف الخمولي، فضلا عن فقرات في فن الدمى.

ياسين الريـخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى